آخر الأخبار
التحالف الوطني للأحزاب والقوى السياسية يدين تصفية الحوثيين لتسعة مختطفين من ابناء تهامة ويدعو المجتمع الدولي العمل على توفير الحماية للمدنيين الواقعين تحت سيطرة الميليشياالمستشار عبدالملك المخلافي: الحوثي هو المسؤول الأول عن معاناة اليمنيين برفضه كل مبادرات السلام  مواجهات عنيفة بين الحوثيين والقوات الحكومية جنوبي الحديدةالحوثيون يعدمون 9 يمنيين بتهمة اغتيال الصماد والحكومة تعتبرها جريمة قتل عمدعودة الإنترنت إلى 4 محافظات بعد انقطاعه بسبب الكابلات المتهالكةمسيرة غاضبة في تعز جنوب غربي اليمن تنديداً بتردي الأوضاع المعيشيةالحكومة اليمنية تبلغ مجلس الأمن الدولي بخسائر الهجوم على ميناء المخاالولايات المتحدة والسعودية تؤكدان على أهمية عودة الحكومة اليمنية إلى عدن “بأسرع ما يمكن”الرئيس اليمني يدعو لوضع حد لتهديدات الحوثيين للملاحة الدولية في البحر الأحمرمسلحون يختطفون سيارة لـ"الصليب الأحمر" أثناء عودتها من مهمة بتعز
محمد جميح
طباعة المقال طباعة المقال
RSS Feed مدارات
RSS Feed محمد جميح
RSS Feed ما هي خدمة RSS 
محمد جميح
الحوثي يعترف: نعم سرقنا مواد الإغاثة
تغريدات حول مقتل المجرم سليماني
على هامش المسرح
قصة الحوثي مع مجلس النواب
الدين بين "صوت الشعب" و"سوط الحاكم"
اليمن يجوع
تساؤلات حول هجوم الأحواز
أخبار وأفكار
صرخة ضد المستكبرين في إيران
راهنوا على تعز… لن تخسروا الرهان


  
إنصااااااف
بقلم/ محمد جميح
نشر منذ: 4 سنوات و 3 أشهر و 13 يوماً
الثلاثاء 06 يونيو-حزيران 2017 01:37 م


لا يوجد مسلم واحد يسبُّ موسى، أو لا يحترمه، فيما الكثير من اليهود يسبون محمدا.
لا يوجد مسلم واحد يسب المسيح، أو لا يحترمه، فيما الكثير من المسيحيين يسيؤون لمحمد.
ولا يوجد سنيٌّ واحد يسب علياً، أو لا يحترمه، فيما الكثير من الشيعة يسبون عمر.
أليست الصورة واضحة؟
أليس هذا الإجمال البسيط يغني عن التفصيل الذي يتم من خلاله طمس الحقائق الواضحة؟
أليس هذا مؤشراً يجب أن ننطلق منه في تمحيص القضايا حول الأديان والطوائف، والتطرف والإرهاب؟
وإذا لم يكن هذا الإجمال النظري كافياً، فتعالوا لبعض التفصيل العملي، الذي تورده تقارير دولية محايدة:
مئات آلاف القتلى في المنطقة خلال السنوات الأخيرة هم "مسلمون سنة" قتلتهم أنظمة أو منظمات "شيعية" إرهابية، بدعم من روسيا "المسيحية".
ملايين المهجرين في المنطقة وفي الفترة ذاتها هم مسلمون سنة، هجرتهم الأنظمة والمنظمات المذكورة، وبدعم من الدولة ذاتها.
هل اتضحت الصورة؟
أضيفوا هذه:
الأمم المتحدة تنسب معظم عمليات القتل والتهجير خلال السنوات الأخيرة للأنظمة والمنظمات والدولة ذاتها، فيما تنسب النسبة الأقل لتنظيمي: "الدولة" والقاعدة، دون أن يعني ذلك أنهما ليسا إرهابيين.
لاحظوا أننا لم نذكر حروب بوش الابن "الصليبية"، ولا غزوات "المسيحي الورع" توني بلير في بلاد المسلمين، ولا حقبة الحروب الصليبية والاستعمار الحديث.
حقائق بسيطة وصادمة...
حقائق لشدة وضوحها لا يدركها الكثير من الناس...
حقائق، تغيب عن الجمهور في زحمة الضجيج الفاجر لآلة إعلامية تشبه ما تحدثت به الأديان من أوصاف المسيح الدجال.
هذا المنطق الفاجر في شيطنة المسلمين يجب أن يتوقف وسيتوقف، لأنه لا يساعد في الحرب على الإرهاب...
ويوماً ما، سيصحوا العالم على حقيقة ساطعة، وهي:
#المسلمون_ضحايا_إرهاب_لا_إرهابيون

تعليقات:
الإخوة / متصفحي موقع الوحدوي نت نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
عودة إلى مدارات
الأكثر قراءة منذ أسبوع
فكري قاسم
أوبهوا تركبوا إنجيز؟!
فكري قاسم
مدارات
نبيل سبيع
نبيل سبيع يرسل اعتذارا إلى قبر القشيبي
نبيل سبيع
قادري أحمد حيدر
حديث الراتب
قادري أحمد حيدر
د. عيدروس النقيب
عن الأزمة الخليجية الراهنة
د. عيدروس النقيب
حسن عبدالوارث
عادات الكتابة
حسن عبدالوارث
فتحي أبو النصر
قبيلة وسلالة ضد الإسلام
فتحي أبو النصر
عبد الباري طاهر
مجدا وخلودا شريف حتاتة
عبد الباري طاهر
المزيد