د. ياسين سعيد نعمان
طباعة المقال طباعة المقال
RSS Feed مدارات
RSS Feed د. ياسين سعيد نعمان
RSS Feed ما هي خدمة RSS 
د. ياسين سعيد نعمان
الجمع بين تحقيق المنجز السياسي وإدارته
حينما احتشدت أكتوبر في ميدان السبعين
حماية "الفكرة" بالإرهاب
معادلة التغيير: اتفاق- اختلاف – اتفاق
ثورة فبراير .. ومشاريع الغلبة
إنهاء الحرب.. بين جذر الأزمة والبعد الإنساني
الجنوب وثورة 26 سبتمبر
الارهاب يضرب عدن مجددا
الضالع.. جرائم حوثية وصمت دولي
بيان اللجنة الرباعية


  
قبل فوات الأوان
بقلم/ د. ياسين سعيد نعمان
نشر منذ: شهر و يوم واحد
الإثنين 02 نوفمبر-تشرين الثاني 2020 11:45 ص


المنطق الذي سارت معه حياة الأمم باتجاهها الصاعد هو أن المعارك المصيرية الكبرى كانت تمتص المعارك الصغيرة الهامشية التي تنشأ بين الفرقاء في المسار العام لمواجهة التحديات الناشئة عنها .
تعيد ترتيبها ، وعنونتها ، وحلها بقوة الحجة التي يفرضها منطق المعركة المصيرية للأمة .
للاشتراك معنا في قناة واتس اب انقر هنأ
لو لم يكن الأمر كذلك لما تطورت الأمم على النحو الذي نراه اليوم .
كل الذين خسروا المعارك المصيرية كانوا قد استنزفوا وقتهم وجهدهم وتفكيرهم في معارك هامشية صغيرة . فما إن تتمكن هذه المعارك من احتواء الجميع في أجوائها ، ومزاجها ، ومنطقها حتى تبدو وكأنها قد تركت المعركة المصيرية وراءها ، وأخذت مسارا مغايراً ينتهي الى الهزيمة .. حدث هذا في تجارب كثيرة من تاريخنا المعاصر ، وبقيت هذه الأمم على هامش الحياة .
بعد فوات الأوان يكتشف جميع الفرقاء أنهم منيوا بالخسارة مرتين :
الاولى خسارة المعركة المصيرية ، والثانية أن إنتصار أي فريق في المعركة الصغرى قد تم بأدوات لن تلبث أن ترتد الى داخله بمزبد من التمزق والتفكيك .
سيكتشفون أن ما اختلفوا عليه كان تافهاً أمام ما وضعته الحياة في أيديهم من مسئولية .
كم هي التجارب التي تتكرر في حياتنا على هذا النحو الذي نخسر معه الفرصة لقاء الاصرار على تسجيل انتصارات جزئية في معارك صغيرة .

تعليقات:
الإخوة / متصفحي موقع الوحدوي نت نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
عودة إلى مدارات
الأكثر قراءة منذ أسبوع
لبنى القدسي
ارفعو ايديكم عنها، فهي تستحق العيش بكرامة
لبنى القدسي
مدارات
عبدالرحمن بجاش
كيف يمكن لك...؟!
عبدالرحمن بجاش
د. ياسين سعيد نعمان
الجمع بين تحقيق المنجز السياسي وإدارته
د. ياسين سعيد نعمان
د. علي مهيوب العسلي
أكتوبر الانتصار و التضحيات 2
د. علي مهيوب العسلي
حسن الدولة
الشهيد القائد عيسى محمد سيف في سطور..
حسن الدولة
عبدالرحمن بجاش
مرة أخرى.. أين عيسى؟!!
عبدالرحمن بجاش
المزيد