ثورة فبراير وأخونة الدولة
د.سمير الشرجبي
د.سمير الشرجبي

إن المتابع لأحداث الثورة المصرية العظيمة التي انجزها شباب تمرد والشعب المصري في 30 يونيو واستجاب لها جيش مصر العظيم يغبط هذا الشعب على هذا الانجاز وكل مواطن عربي يتمنى ان يكون القطر الذي يعيش فيه قادر على إنجاز ثورة سلمية بهذا الحجم والمضمون.

صحيح ان ثورات الربيع العربي استفادة منها القوى الاكثر تنظيماً والاكثر تمويلاً ولكن الشباب الثائر استطاع ان يجاري هذه القوى وهو يسبقها الان في كل مكان بعنفوانه وشبابها وإبداعاته.

بقاء الثوار في الميادين من ال11 فبراير 2011 الى 21 فبراير 2012 كان كافياً ان تفرز القوى ويتعرف الناس على ما يحيط بهم من أخطار وما يوجد تحت أقدامهم من أخطار فلم تتمكن اي قوة ان تسيطر على الوضع السياسي منفردة بل شارك الجميع في المرحلة الانتقالية رغم كل التحفظات على حجم المشاركة للثوار الشباب في قيادة المرحلة الانتقالية.

اليوم نحن لدينا رئيساً مخلوعاً ورئيساً موقتاً (إنتقالياً) وحكومة إيتلافية (رغم ملاحضاتنا عليها) ولدينا جيشاً توحد تحت راية الوطن وتم إعادة هيكلته وتموضعه على مستوى اليمن كله ليقوم بدوره وشرطة وأمن يعاد هيكلتها رغم العوائق.

اليوم لدينا حواراً وطنياً شاملاً يشارك فيه الجميع دون إقصاء ودون غلبة.

اليوم يسطر إخواننا وأخواتنا , شبابنا واحزابنا وتنظيماتنا ملحمة الحوار الوطني ويضعون النقاط على الحروف لشكل الدولة التي نريد ودستورها وينسجون باياديهم كل أحلامنا.

نحن في اليمن قد إخترنا طريقنا وقبلنا به ولن نحيد عنه مادام الحوار يسير دون تدخل أو إملاء أو غلبة من فئة على أخرى.

قانون الغلبة والاستحواذ اوالتمكين الذي مارسته جماعة إلاخوان المسلمين في مصر هي من فجرت الشعب المصري بعد أن رضيت بهم وإنتخبت رئيس منهم.

نحن في اليمن نعيش تجربة تعايش رائعة سطرها اللقاء المشترك بكل مكوناته بما فيها الاصلاح الممثل الشرعي والوحيد للاخوان المسلمين في اليمن .

سيبقى هذا التحالف قائماً ولن نثور عليه مادامت الجماعة تعي خطر محاولة ألاستحواذ على السلطة في أي موقع ولن نسمح ان يتكرر ما حصل في حكومة الائتلاف من إقصاء وإستحواذ قبلناه على مضض لكي تسير بنا سفينة الوطن الى بر الامان.

وهنا نحذر من عملية الاخونة والتمكين التي يمارسها وزراء الاخوان في وزاراتهم بشكل فاضح ومستفز ونطالب إخواننا في حزب الاصلاح ان يكفوا عن محاولاتهم في الهيمنة والاستحواذ وإستخدام المال والنفوذ للتمكين والذي يحتاج الى جهد سنين والذي ممكن ان يسقط في ليلة واحدة مثل تلك التيحركها شباب عزل دون قوى تدعمهم او أحزاب تحتويهم والتف المصريون حولها لتتفجر ثورة 30 يونيو 2013 وتنتصر.


في الخميس 04 يوليو-تموز 2013 03:19:32 م

تجد هذا المقال في الوحدوي نت
http://alwahdawi.net
عنوان الرابط لهذا المقال هو:
http://alwahdawi.net/articles.php?id=1218