جوعٌ وتغابي!
د. محمد الظاهري
د. محمد الظاهري

ليس المطلوب من الأستاذ الجامعي الجائع أن يتصنع الغباء؛ كي يُرضِي غباء صانع القرار السياسي ومتخذه وغروره!

بل إن المعول من المسؤولين والمعنيين في هذا البلد غير السعيد ( والمنكوب ) تملكهم قليل من الحياء، وتحمل المسؤولية والوطنية؛ كي لا يُجبٓر الأستاذُ الجامعي والمواطنون الجوعى على المواجهة بوسائلهم المتاحة.

يا هؤلاء: اعلموا أننا لم نتلقَ العلم للهث وراء رغيف الخبز فحسب، بل للمساهمة في بناء وطننا اليمني (مجتمعًا ودولة).

ختاما: اعلموا أننا لسنا متسولين ومتسولات، ولا رهائن جوع و(بيادق شطرنج) بأيديكم، بل إننا مواطنون ومواطنات، لنا حقوق وعلينا واجبات.

والمسؤول، هنا، تكفيه الإشارة الفصيحة.

عن صفحته بالفيسبوك


في الخميس 09 مارس - آذار 2017 08:18:12 م

تجد هذا المقال في الوحدوي نت
http://alwahdawi.net
عنوان الرابط لهذا المقال هو:
http://alwahdawi.net/articles.php?id=3130