العتواني : الانتخابات يجب أن تكون ترجمة للإصلاحات السياسية المتفق عليها بين كل الأطراف
الوحدوي نت
الوحدوي نت
دعا‭ ‬الأمين‭ ‬العام‭ ‬للتنظيم‭ ‬الوحدوي‭ ‬الشعبي‭ ‬الناصري‭ ‬سلطان‭ ‬حزام‭ ‬العتواني‭ ‬المواطنين‭ ‬الى‭ ‬تحمل‭ ‬مسؤولياتهم‭ ‬التاريخية‭ ‬إزاء‭ ‬السياسات‭ ‬والممارسات‭ ‬الخاطئة‭ ‬التي‭ ‬تتبعها‭ ‬السلطة‭ ‬في‭ ‬إدارتها‭ ‬لشؤون‭ ‬البلاد‭.‬
وقال‭ ‬العتواني‭ ‬في‭ ‬مقابلة‭ ‬أجرتها‭ ‬معه‭ ‬قناة‭ ‬‮«‬الجزيرة‮»‬‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬برنامجها‭ ‬اليومي‭ ‬‮«‬ضيف‭ ‬المنتصف‮»‬‭ ‬مساء‭ ‬الأربعاء‭ ‬الماضي،‭ ‬إنه‭ ‬كان‭ ‬من‭ ‬الواجب‭ ‬على‭ ‬الحزب‭ ‬الحاكم‭ ‬أن‭ ‬يعمل‭ ‬على‭ ‬تنفيذ‭ ‬اتفاق‭ ‬فبراير‭ ‬الموقع‭ ‬مع‭ ‬أحزاب‭ ‬اللقاء‭ ‬المشترك‭ ‬إن‭ ‬كان‭ ‬حريصاً‭ ‬على‭ ‬أمن‭ ‬وسلامة‭ ‬الوطن‭ ‬لا‭ ‬أن‭ ‬يقوم‭ ‬بوضع‭ ‬العراقيل‭ ‬ويتنصل‭ ‬من‭ ‬تنفيذه‭ ‬ثم‭ ‬يأتي‭ ‬ليتحدث‭ ‬عن‭ ‬الفراغ‭ ‬الدستوري‭.‬
وتساءل‭ ‬العتواني‭ ‬إن‭ ‬كانت‭ ‬الانتخابات‭ ‬أهم‭ ‬في‭ ‬نظر‭ ‬الحزب‭ ‬الحاكم‭ ‬أم‭ ‬أمن‭ ‬الوطن‭ ‬ووحدته‭ ‬واستقراره‭.‬
وفي‭ ‬ما‭ ‬يتعلق‭ ‬بحكومة‭ ‬الوحدة‭ ‬الوطنية،‭ ‬أكد‭ ‬الأمين‭ ‬العام‭ ‬أن‭ ‬الحديث‭ ‬عن‭ ‬أية‭ ‬حكومة‭ ‬للشراكة‭ ‬لابد‭ ‬أن‭ ‬يكون‭ ‬بعد‭ ‬الجلوس‭ ‬على‭ ‬طاولة‭ ‬الحوار‭ ‬والاتفاق‭ ‬على‭ ‬الإصلاحات‭ ‬السياسية‭ ‬المطلوبة‭ ‬التي‭ ‬نستطيع‭ ‬من‭ ‬خلالها‭ ‬تجاوز‭ ‬الأزمات‭ ‬والمشاكل‭ ‬القائمة‭ ‬في‭ ‬البلاد‭.‬
الوحدوي‭ ‬تنشر‭ ‬اللقاء‭ ‬نظراً‭ ‬لأهمية‭ ‬ما‭ ‬جاء‭ ‬فيه‭ ..‬
‭> ‬أعدها‭ ‬للنشر‭ : ‬محمد‭ ‬شمسان

مقدمة‭ ‬البرنامج
ضيفنا‭ ‬من‭ ‬صنعاء‭ ‬سلطان‭ ‬حزام‭ ‬العتواني‭ ‬الأمين‭ ‬العام‭ ‬للتنظيم‭ ‬الوحدوي‭ ‬الشعبي‭ ‬الناصري‭ ‬في‭ ‬اليمن‭ ‬والقيادي‭ ‬في‭ ‬تكتل‭ ‬أحزاب‭ ‬اللقاء‭ ‬المشترك‭ ‬المعارض‭.‬

‭> ‬الجزيرة‭: ‬أهلاً‭ ‬بك‭ ‬سيد‭ ‬عتواني‭ ‬علمنا‭ ‬أنك‭ ‬تعرضت‭ ‬قبل‭ ‬أسبوع‭ ‬لحادث‭ ‬اعتداء‭ ‬وتركت‭ ‬ذخيرة‭ ‬حية‭ ‬داخل‭ ‬سيارتك‭ ‬كُتب‭ ‬عليها‭ ‬رسالة‭ ‬تهديدات‭.. ‬إلى‭ ‬أين‭ ‬وصلت‭ ‬التحقيقات‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬الموضوع؟
‭- ‬العتواني‭: ‬مرحباً‭ ‬بك‭ ‬أختي‭ ‬الكريمة‭ ‬أولاً‭ ‬أشكر‭ ‬قناة‭ ‬الجزيرة،‭ ‬بالنسبة‭ ‬لحادثة‭ ‬الاعتداء‭ ‬التي‭ ‬تعرضت‭ ‬لها‭ ‬في‭ ‬مثل‭ ‬هذا‭ ‬اليوم‭ ‬من‭ ‬الأسبوع‭ ‬الماضي‭ ‬طبعاً‭ ‬لم‭ ‬توافينا‭ ‬الجهات‭ ‬الأمنية‭ ‬حتى‭ ‬هذه‭ ‬اللحظة‭ ‬بنتائج‭ ‬التحقيقات‭ ‬مع‭ ‬المعتدين‭.‬

‭> ‬الجزيرة‭: ‬البعض‭ ‬سارع‭ ‬في‭ ‬تسيس‭ ‬الأمر‭ ‬باعتبار‭ ‬أنه‭ ‬جاء‭ ‬بعد‭ ‬الدعوة‭ ‬الى‭ ‬هبة‭ ‬شعبية‭ ‬على‭ ‬خلفية‭ ‬تعديل‭ ‬قانون‭ ‬الانتخابات‭.. ‬هل‭ ‬فعلاً‭ ‬يمكن‭ ‬الجزم‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬مثلاً‭ ‬ما‭ ‬كتب‭ ‬على‭ ‬الذخيرة‭ ‬الحية‭ ‬التي‭ ‬ألقيت‭ ‬على‭ ‬سيارتك؟‭ ‬على‭ ‬أي‭ ‬أساس‭ ‬تم‭ ‬هذا‭ ‬الحديث؟
‭- ‬العتواني‭: ‬أولاً‭ ‬هي‭ ‬ليست‭ ‬ذخيرة‭ ‬حية‭ ‬بل‭ ‬هي‭ ‬خزينة‭ ‬سلاح‭ ‬كلاشينكوف‭ ‬مكتوب‭ ‬عليها‭ ‬رسالة‭ ‬تهديدية،‭ ‬لكن‭ ‬فيما‭ ‬يتعلق‭ ‬بالرسالة‭ ‬أو‭ ‬الحادثة‭ ‬بشكل‭ ‬عام‭ ‬فالأمر‭ ‬متعلق‭ ‬أو‭ ‬مرتبط‭ ‬بالتأكيد‭ ‬بالموقف‭ ‬الذي‭ ‬اتخذته‭ ‬أحزاب‭ ‬اللقاء‭ ‬المشترك‭ ‬وشركائهم‭ ‬في‭ ‬المؤتمر‭ ‬الصحفي،‭ ‬وهي‭ ‬أيضاً‭ ‬نتاج‭ ‬للتحريض‭ ‬المستمر‭ ‬من‭ ‬قبل‭ ‬السلطة‭ ‬على‭ ‬المعارضة‭.‬

‭> ‬الجزيرة‭: ‬بمناسبة‭ ‬الحديث‭ ‬عن‭ ‬الدعوة‭ ‬إلى‭ ‬هبة‭ ‬شعبية‭ ‬لماذا‭ ‬لم‭ ‬تحدث‭ ‬حتى‭ ‬الآن؟
‭- ‬العتواني‭: ‬طبعاً‭ ‬هذه‭ ‬مسألة‭ ‬مرتبطة‭ ‬بقضية‭ ‬الزمن‭ ‬والزمن‭ ‬طبعاً‭ ‬في‭ ‬مثل‭ ‬هذه‭ ‬الحالات‭ ‬مهم،‭ ‬وبالتالي‭ ‬الناس‭ ‬بحاجة‭ ‬الى‭ ‬توعية‭ ‬والى‭ ‬توضيح‭ ‬للمواقف‭ ‬التي‭ ‬ينبغي‭ ‬من‭ ‬خلالها‭ ‬تحديد‭ ‬وجهات‭ ‬نظرهم‭ ‬أو‭ ‬دعوتهم‭ ‬للوقوف‭ ‬أمام‭ ‬القضايا‭ ‬التي‭...‬

‭> ‬الجزيرة‭ ‬مقاطعة‭: ‬ربما‭ ‬سيد‭ ‬عتواني‭ ‬إذا‭ ‬سمحت‭ ‬لي‭ ‬توعية‭ ‬بماذا‭ ‬بالنسبة‭ ‬لمصطلح‭ ‬الهبة‭ ‬الشعبية‭ ‬ما‭ ‬المقصود‭ ‬به؟‭ ‬هل‭ ‬هو‭ ‬نوع‭ ‬من‭ ‬أنواع‭ ‬العصيان‭ ‬المدني؟‭ ‬هل‭ ‬هو‭ ‬دعوة‭ ‬لمقاطعة‭ ‬الانتخابات؟‭ ‬أم‭ ‬ماذا‭ ‬تحديداً؟
‭- ‬العتواني‭: ‬هي‭ ‬نوع‭ ‬من‭ ‬أنواع‭ ‬استنهاض‭ ‬الشارع‭ ‬اليمني‭ ‬لكي‭ ‬يتحمل‭ ‬مسؤوليته‭ ‬في‭ ‬الأزمات‭ ‬والمشاكل‭ ‬التي‭ ‬تُصنع‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬البلد،‭ ‬وأنا‭ ‬أعتقد‭ ‬بأنها‭ ‬وسيلة‭ ‬من‭ ‬وسائل‭ ‬التعبير‭ ‬عن‭ ‬الرأي‭ ‬والرفض‭ ‬للممارسات‭ ‬والسياسات‭ ‬التي‭ ‬تنتهجها‭ ‬السلطة‭ ‬الحاكمة‭.‬

‭> ‬الجزيرة‭: ‬البعض‭ ‬يراها‭ ‬وسيلة‭ ‬أوالوسيلة‭ ‬الوحيدة‭ ‬وأنها‭ ‬تأخرت‭ ‬هذه‭ ‬الورقة‭ ‬ما‭ ‬ردكم‭ ‬على‭ ‬هذا؟
‭- ‬لا‭ ‬لم‭ ‬تتأخر‭ ‬أنا‭ ‬اعتقد‭ ‬بأن‭ ‬كل‭ ‬شيء‭ ‬يأتي‭ ‬في‭ ‬أوانه،‭ ‬المسألة‭ ‬طبعاً‭ ‬هناك‭ ‬اعتصامات‭ ‬هناك‭ ‬احتجاجات،‭ ‬وقضية‭ ‬الهبة‭ ‬الشعبية‭ ‬أو‭ ‬استنهاض‭ ‬الشارع‭ ‬أنا‭ ‬اعتقد‭ ‬بأنها‭ ‬تتويج‭ ‬لما‭ ‬بدأنا‭ ‬به‭ ‬في‭ ‬الفترات‭ ‬السابقة‭ ‬وطبعاً‭ ‬كل‭ ‬شيء‭ ‬بأوانه‭ ‬وليس‭ ‬هناك‭ ‬تأخير‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬الموضوع‭.‬

‭> ‬الجزيرة‭: ‬تتحدث‭ ‬عما‭ ‬بدأتم‭ ‬به‭ ‬في‭ ‬الفترة‭ ‬السابقة‭ ‬في‭ ‬الواقع‭ ‬هناك‭ ‬فارق‭ ‬كبير‭ ‬بين‭ ‬الهبة‭ ‬الشعبية‭ ‬والغضب‭ ‬ولغة‭ ‬الحوار‭ ‬التي‭ ‬كنتم‭ ‬قد‭ ‬تحدثتم‭ ‬عنها‭ ‬وأنها‭ ‬بدأت‭ ‬بالفعل‭ ‬وكان‭ ‬هناك‭ ‬حديث‭ ‬عن‭ ‬تشكيل‭ ‬لجان‭ ‬مشتركة‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬الخصوص‭.. ‬ماذا‭ ‬حدث‭ ‬بالنسبة‭ ‬للحوار؟‭ ‬لماذا‭ ‬واجهه‭ ‬هذا‭ ‬المطب‭ ‬والأزمة؟
‭- ‬العتواني‭: ‬الحقيقة‭ ‬مشكلتنا‭ ‬مع‭ ‬الحزب‭ ‬الحاكم‭ ‬إن‭ ‬الاتفاقات‭ ‬التي‭ ‬نعقدها‭ ‬ونوقعها‭ ‬معه‭ ‬في‭ ‬سبيل‭ ‬الخروج‭ ‬من‭ ‬الأزمات‭ ‬والمآزق‭ ‬التي‭ ‬يعاني‭ ‬منها‭ ‬البلد،‭ ‬جميعها‭ ‬تصطدم‭ ‬في‭ ‬الأخير‭ ‬بالتعنت‭ ‬وعدم‭ ‬التنفيذ،‭ ‬نحن‭ ‬في‭ ‬عام‭ ‬2009م‭ ‬وقعنا‭ ‬اتفاق‭ ‬فبراير‭ ‬وتم‭ ‬بموجبه‭ ‬التمديد‭ ‬لمجلس‭ ‬النواب‭ ‬لمدة‭ ‬عامين‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬إصلاحات‭ ‬سياسية‭ ‬لتطوير‭ ‬النظام‭ ‬السياسي‭ ‬والنظام‭ ‬الانتخابي‭ ‬بما‭ ‬في‭ ‬ذلك‭ ‬القائمة‭ ‬النسبية‭ ‬لكن‭ ‬سنتين‭ ‬تقريباً‭ ‬كادت‭ ‬أن‭ ‬تنتهي‭ ‬دون‭ ‬أن‭ ‬يتم‭ ‬شيء‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬الاتفاق،‭ ‬في‭ ‬شهر‭ ‬يوليو‭ ‬من‭ ‬العام‭ ‬الحالي‭ ‬وقعنا‭ ‬اتفاق‭ ‬آخر‭ ‬مع‭ ‬الحزب‭ ‬الحاكم‭ ‬لتنفيذ‭ ‬ولتشكيل‭ ‬لجنة‭ ‬للإعداد‭ ‬والتحضير‭ ‬للحوار‭ ‬الوطني،‭ ‬وفي‭ ‬اكتوبر‭ ‬الماضي‭ ‬أعلن‭ ‬الحزب‭ ‬الحاكم‭ ‬من‭ ‬جانبه‭ ‬إغلاق‭ ‬باب‭ ‬الحوار،‭ ‬بالتالي‭ ‬أنا‭ ‬أعتقد‭ ‬بأنه‭ ‬ليس‭ ‬هناك‭ ‬من‭ ‬سبيل‭ ‬آخر‭ ‬لمواجهة‭ ‬هذه‭ ‬التصرفات‭ ‬الحمقاء‭ ‬التي‭ ‬ينتهجها‭ ‬الحزب‭ ‬الحاكم‭ ‬سوى‭ ‬دعوة‭ ‬الناس‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬يتحملوا‭ ‬مسؤولياتهم‭ ‬ومن‭ ‬هنا‭ ‬جاءت‭ ‬الدعوة‭ ‬الى‭ ‬الهبة‭ ‬الشعبية‭ ‬من‭ ‬هذا‭ ‬المنطلق‭.‬

‭> ‬الجزيرة‭: ‬سيد‭ ‬عتواني‭ ‬بما‭ ‬أنه‭ ‬ليس‭ ‬معنا‭ ‬أحد‭ ‬من‭ ‬الطرف‭ ‬الآخر‭ ‬يمكن‭ ‬القول‭ ‬بأن‭ ‬الاتهامات‭ ‬التي‭ ‬أطلقتها‭ ‬بشأن‭ ‬هذا‭ ‬الموضوع‭ ‬يمكن‭ ‬أيضاً‭ ‬لأى‭ ‬شخص‭ ‬من‭ ‬الحزب‭ ‬الحاكم‭ ‬أن‭ ‬يطلقها‭ ‬بحقكم،‭ ‬هذه‭ ‬اتهامات‭ ‬متبادلة‭ ‬بأن‭ ‬كل‭ ‬طرف‭ ‬يقصر،‭ ‬بأن‭ ‬كل‭ ‬طرف‭ ‬يُحمل‭ ‬الطرف‭ ‬الأخر‭ ‬مسؤولية‭ ‬التقصير‭ ‬وإيقاف‭ ‬الحوار،‭ ‬لكن‭ ‬فيما‭ ‬يتعلق‭ ‬باتفاق‭ ‬فبراير‭ ‬2009م‭ ‬الحكومة‭ ‬تقول‭ ‬بأن‭ ‬الوقت‭ ‬مضى‭ ‬دون‭ ‬إجراء‭ ‬الإصلاحات،‭ ‬ولكن‭ ‬هذا‭ ‬لا‭ ‬يعني‭ ‬أن‭ ‬الاستحقاق‭ ‬الدستوري‭ ‬كالانتخابات‭ ‬يمكن‭ ‬أن‭ ‬يمضي،‭ ‬فالبرلمان‭ ‬يصبح‭ ‬دون‭ ‬شرعية‭ ‬إذا‭ ‬فعلاً‭ ‬تأجل‭ ‬الموضوع‭ ‬مرة‭ ‬أخرى،‭ ‬ولا‭ ‬يمكن‭ ‬التأجيل‭ ‬إلا‭ ‬لمرة‭ ‬واحدة،‭ ‬الأمر‭ ‬أصبح‭ ‬خارجاً‭ ‬عن‭ ‬نطاق‭ ‬الاختلاف‭ ‬في‭ ‬الرأي؟
‭- ‬العتواني‭: ‬طبعاً‭ ‬هذا‭ ‬من‭ ‬تبرير‭ ‬الحزب‭ ‬الحاكم‭ ‬لتفويت‭ ‬الوقت‭ ‬وتمريره،‭ ‬أنا‭ ‬اعتقد‭ ‬بأن‭ ‬اتفاق‭ ‬فبراير‭ ‬كان‭ ‬ينبغي‭ ‬أن‭ ‬يتم‭ ‬تنفيذه‭ ‬لأن‭ ‬أي‭ ‬استحقاق‭ ‬دستوري‭ ‬يتكلمون‭ ‬عنه‭ ‬لا‭ ‬بد‭ ‬أن‭ ‬تسبقه‭ ‬إصلاحات‭ ‬سياسية،‭ ‬لأن‭ ‬الانتخابات‭ ‬هي‭ ‬تحصيل‭ ‬حاصل‭ ‬أما‭ ‬بالنسبة‭ ‬للوقت‭ ‬الحاضر‭ ‬قضية‭ ‬الاستحقاق‭ ‬الدستوري‭ ‬مقدمة‭ ‬على‭ ‬الإصلاحات‭ ‬السياسية،‭ ‬فأنا‭ ‬اعتقد‭ ‬بأنها‭ ‬أزمة‭ ‬جديدة‭ ‬ستضاف‭ ‬إلى‭ ‬الأزمات‭ ‬التي‭ ‬تعيشها‭ ‬البلد،‭ ‬ونحن‭ ‬عندما‭ ‬وقعنا‭ ‬اتفاق‭ ‬فبراير‭ ‬كان‭ ‬الهدف‭ ‬منه‭ ‬أن‭ ‬يتم‭ ‬إجراء‭ ‬إصلاحات‭ ‬سياسية‭ ‬للخروج‭ ‬بالبلد‭ ‬من‭ ‬أزماتها‭ ‬التي‭ ‬تعاني‭ ‬منها،‭ ‬بالنسبة‭ ‬لقضية‭ ‬الاستحقاق‭ ‬أو‭ ‬الفراغ‭ ‬الذي‭ ‬يتكلمون‭ ‬عنه‭ ‬طبعاً‭ ‬هذا‭ ‬في‭ ‬مخيلاتهم،‭ ‬هل‭ ‬الفراغ‭ ‬الدستوري‭ ‬الذي‭ ‬يتكلمون‭ ‬عنه‭ ‬أهم‭ ‬من‭ ‬قضية‭ ‬الحفاظ‭ ‬على‭ ‬وحدة‭ ‬البلد،‭ ‬وقضية‭ ‬الإصلاحات‭ ‬السياسية،‭ ‬أنا‭ ‬أعتقد‭ ‬بأن‭ ‬الإصلاحات‭ ‬السياسية‭ ‬هي‭ ‬الأولى،‭ ‬وهي‭ ‬أيضاً‭ ‬المقدمة‭ ‬على‭ ‬أي‭ ‬اعتبار‭ ‬آخر،‭ ‬وفي‭ ‬حالة‭ ‬إجماع‭ ‬القوى‭ ‬السياسية‭ ‬التي‭ ‬كنا‭ ‬وما‭ ‬زلنا‭ ‬نقول‭ ‬بأنها‭ ‬يجب‭ ‬أن‭ ‬تجتمع‭ ‬في‭ ‬إطار‭ ‬مؤتمر‭ ‬وطني‭ ‬هي‭ ‬التي‭ ‬سوف‭ ‬تعطي‭ ‬الشرعية‭ ‬للمؤسسات‭.‬

‭> ‬الجزيرة‭ ‬مقاطعة‭: ‬طيب‭ ‬ولكن‭ ‬لنتوقف‭ ‬عند‭ ‬دعوة‭ ‬رئيس‭ ‬الجمهورية‭ ‬لكم‭ ‬بتشكيل‭ ‬حكومة‭ ‬وحدة‭ ‬وطنية‭ ‬تعد‭ ‬للانتخابات‭ ‬رفضتم‭ ‬هذا‭ ‬العرض‭.. ‬لماذا؟
‭- ‬العتواني‭: ‬لا‭ ‬طبعاً‭ ‬هذا‭ ‬كلام‭ ‬أنا‭ ‬أعتقد‭ ‬فيه‭ ‬كلمة‭ ‬حق‭ ‬يراد‭ ‬بها‭ ‬باطل‭ ‬وهي‭ ‬مغالطة‭ ‬من‭ ‬المغالطات‭ ‬التي‭ ‬يحاول‭ ‬الحزب‭ ‬الحاكم‭ ‬أن‭ ‬يوهم‭ ‬بها‭ ‬الناس‭ ‬بأن‭ ‬المعارضة‭ ‬تجري‭ ‬وراء‭ ‬الحكومة‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬الحصول‭ ‬على‭ ‬حقائب‭ ‬وزارية،‭ ‬نحن‭ ‬قلنا‭ ‬بأن‭ ‬أية‭ ‬حكومة‭ ‬وحدة‭ ‬وطنية‭ ‬ستتشكل‭ ‬يجب‭ ‬أن‭ ‬تكون‭ ‬عقب‭ ‬موتمر‭ ‬الحوار‭ ‬الوطني‭ ‬الذي‭ ‬يستمخض‭ ‬عنه‭ ‬قرارات‭ ‬لحل‭ ‬المشاكل‭ ‬والأزمات‭ ‬التي‭ ‬تعاني‭ ‬منها‭ ‬البلد،‭ ‬وبالتالي‭ ‬تتحمل‭ ‬هذه‭ ‬الحكومة‭ ‬مسؤولية‭ ‬تنفيذ‭ ‬هذه‭ ‬القرارات‭ ‬التي‭ ‬ستنتج‭ ‬عن‭ ‬مؤتمر‭ ‬الحوار‭ ‬الوطني‭ ‬أما‭ ‬اليوم‭ ‬تشكيل‭ ‬حكومة‭ ‬وحدة‭ ‬وطنية‭ ‬يعني‭ ‬تحميلها‭ ‬أوزار‭ ‬الحزب‭ ‬الحاكم‭ ‬التي‭ ‬مارسها‭ ‬خلال‭ ‬السنوات‭ ‬الماضية‭ ‬ورمي‭ ‬كل‭ ‬المساوئ‭ ‬التي‭ ‬مارسها‭ ‬الحزب‭ ‬الحاكم‭ ‬خلال‭ ‬المرحلة‭ ‬الماضية‭ ‬وتحميلها‭ ‬المعارضة‭ ‬مسؤولية‭ ‬تلك‭ ‬المساوئ،‭ ‬طبعاً‭ ‬هذا‭ ‬الكلام‭ ‬مرفوض‭.‬

‭> ‬الجزيرة‭: ‬ألم‭ ‬تكن‭ ‬هناك‭ ‬فرصة‭ ‬ربما‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬هذه‭ ‬الخطوة‭ ‬لتمرروا‭ ‬الاصلاحات‭ ‬التي‭ ‬تريدونها‭ ‬بدلاً‭ ‬من‭ ‬الدعوة‭ ‬الى‭ ‬هبة‭ ‬شعبية؟
‭- ‬العتواني‭: ‬لا‭ ‬الإصلاحات‭ ‬لن‭ ‬تمرر‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬الحكومة‭ ‬لكنها‭ ‬ستمرر‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬حوار‭ ‬وطني‭ ‬تتشارك‭ ‬فيه‭ ‬كافة‭ ‬القوى‭ ‬التي‭ ‬لها‭ ‬مواقف‭ ‬في‭ ‬الساحة‭ ‬سواءً‭ ‬كانت‭ ‬في‭ ‬إطار‭ ‬الأخوة‭ ‬في‭ ‬الحراك‭ ‬الجنوبي‭ ‬أو‭ ‬في‭ ‬إطار‭ ‬صعدة‭ ‬أو‭ ‬في‭ ‬إطار‭ ‬المعارضة‭ ‬بالخارج،‭ ‬كل‭ ‬القوى‭ ‬والأطراف‭ ‬التي‭ ‬لها‭ ‬قضايا‭ ‬هي‭ ‬التي‭ ‬يجب‭ ‬أن‭ ‬تضع‭ ‬الحلول‭ ‬للمشاكل‭ ‬والأزمات‭ ‬التي‭ ‬يعاني‭ ‬منها‭ ‬البلد،‭ ‬وبالتالي‭ ‬الحكومة‭ ‬التي‭ ‬يمكن‭ ‬أن‭ ‬تشكل‭ ‬أو‭ ‬تنشأ‭ ‬بعد‭ ‬ذلك‭ ‬هي‭ ‬التي‭ ‬ستعمل‭ ‬على‭ ‬تنفيذ‭ ‬ما‭ ‬يتفق‭ ‬عليه‭.‬

‭> ‬الجزيرة‭: ‬ذكرت‭ ‬كل‭ ‬الأطراف‭.. ‬هل‭ ‬هناك‭ ‬توجه‭ ‬لبلورة‭ ‬موقف‭ ‬موحد‭ ‬مع‭ ‬كل‭ ‬هذه‭ ‬الأطراف‭ ‬في‭ ‬وجه‭ ‬الحكومة؟‭ ‬هل‭ ‬هذا‭ ‬شيء‭ ‬تدرسونه؟
‭- ‬العتواني‭: ‬نحن‭ ‬نسعى‭ ‬وقد‭ ‬بدأنا‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬الجانب‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬ملتقى‭ ‬التشاور‭ ‬الوطني‭ ‬الذي‭ ‬انعقد‭ ‬العام‭ ‬الماضي‭ ‬وشكلنا‭ ‬لجنة‭ ‬تحضيرية‭ ‬تضم‭ ‬الى‭ ‬جانب‭ ‬اللقاء‭ ‬المشترك‭ ‬شركاء‭ ‬اللقاء‭ ‬المشترك‭ ‬من‭ ‬مختلف‭ ‬شرائح‭ ‬المجتمع‭ ‬ومكوناته،‭ ‬وبالتالي‭ ‬نحن‭ ‬أيضاً‭ ‬نتواصل‭ ‬ونمد‭ ‬أيدينا‭ ‬إلى‭ ‬الأخوة‭ ‬في‭ ‬المحافظات‭ ‬الجنوبية،‭ ‬الحراك‭ ‬الجنوبي،‭ ‬والحوثيين‭ ‬ومعارضة‭ ‬الخارج‭ ‬وإلى‭ ‬كل‭ ‬القوى‭ ‬التي‭ ‬تعاني‭ ‬من‭ ‬هذا‭ ‬الوضع‭ ‬القائم‭.‬

‭> ‬الجزيرة‭: ‬في‭ ‬الواقع‭ ‬قطعتم‭ ‬شوطاً‭ ‬مع‭ ‬الحوثيين‭ ‬تحديداً‭ ‬وقعتم‭ ‬قبل‭ ‬أيام‭ ‬بيان‭ ‬مشترك‭ ‬معهم‭ ‬هل‭ ‬هذه‭ ‬مقدمة‭ ‬مثلاً‭ ‬لتوقيع‭ ‬بيانات‭ ‬مشابهة‭ ‬مع‭ ‬الأطراف‭ ‬الأخرى؟‭ ‬هل‭ ‬هناك‭ ‬نية‭ ‬في‭ ‬القريب‭ ‬العاجل‭ ‬لفعل‭ ‬ذلك؟
‭- ‬العتواني‭: ‬نحن‭ ‬وقعنا‭ ‬قبل‭ ‬ذلك‭ ‬اتفاق‭ ‬مع‭ ‬عدد‭ ‬من‭ ‬الاخوة‭ ‬من‭ ‬قيادات‭ ‬المعارضة‭ ‬بالخارج‭ ‬في‭ ‬يونيو‭ ‬العام‭ ‬الماضي‭ ‬ونحن‭ ‬نسعى‭ ‬الى‭ ‬أن‭ ‬تلتحم‭ ‬معنا‭ ‬كافة‭ ‬القوى‭ ‬لكي‭ ‬نتحمل‭ ‬مسؤوليتنا‭ ‬في‭ ‬مواجهة‭ ‬الواقع،‭ ‬ولكي‭ ‬أيضاً‭ ‬نتحمل‭ ‬مسؤوليتنا‭ ‬في‭ ‬حماية‭ ‬بلدنا‭ ‬من‭ ‬الانهيار‭ ‬والتشظي‭ ‬نتيجة‭ ‬الأزمات‭ ‬التي‭ ‬يعاني‭ ‬منها‭ ‬بلدنا‭ ‬اليوم،‭ ‬والتي‭ ‬لم‭ ‬يقدم‭ ‬الحزب‭ ‬الحاكم‭ ‬أية‭ ‬معالجات‭ ‬لها‭ ‬بل‭ ‬إن‭ ‬إصراره‭ ‬وممارساته‭ ‬التي‭ ‬يتبعها‭ ‬اليوم‭ ‬جميعها‭ ‬تؤدي‭ ‬الى‭ ‬المزيد‭ ‬من‭ ‬الأزمات،‭ ‬ونحن‭ ‬لسنا‭ ‬بحاجة‭ ‬إلى‭ ‬المزيد‭ ‬من‭ ‬الأزمات‭.‬

‭> ‬الجزيرة‭: ‬طيب‭ ‬فقط‭ ‬لمحاولة‭ ‬فهم‭ ‬دقيق‭ ‬لموقفكم‭ ‬بالنسبة‭ ‬للانتخابات‭ ‬المقبلة،‭ ‬ماهي‭ ‬مطالبكم‭ ‬كي‭ ‬تتشاوروا‭ ‬في‭ ‬هذه‭ ‬الانتخابات؟
‭- ‬العتواني‭: ‬طبعاً‭ ‬الانتخابات‭ ‬يجب‭ ‬أن‭ ‬تكون‭ ‬حرة‭ ‬ونزيهة‭ ‬ويجب‭ ‬أن‭ ‬تكون‭ ‬معبرة‭ ‬عن‭ ‬إرادة‭ ‬الناس‭ ‬ويجب‭ ‬أن‭ ‬تكون‭ ‬أيضاً‭ ‬ترجمة‭ ‬لإصلاحات‭ ‬سياسية‭ ‬يتفق‭ ‬عليها‭ ‬الناس،‭ ‬نحن‭ ‬خضنا‭ ‬انتخابات‭ ‬عديدة‭ ‬الانتخابات‭ ‬السابقة‭ ‬كانت‭ ‬كل‭ ‬واحدة‭ ‬تأتي‭ ‬أسوأ‭ ‬من‭ ‬التي‭ ‬قبلها،‭ ‬وبالتالي‭ ‬فقد‭ ‬رأينا‭ ‬بأن‭ ‬الانتخابات‭ ‬ليست‭ ‬هي‭ ‬المدخل‭ ‬الحقيقي‭ ‬للإصلاحات‭ ‬لكن‭ ‬الحوار‭ ‬الوطني‭ ‬ومؤتمر‭ ‬الحوار‭ ‬تلتقي‭ ‬فيه‭ ‬كافة‭ ‬مكونات‭ ‬المجتمع‭ ‬لتضع‭ ‬الحلول‭ ‬والمعالجات‭ ‬ثم‭ ‬تأتي‭ ‬الانتخابات‭ ‬لتتوج‭ ‬هذه‭ ‬الحلول‭ ‬والمعالجات‭.‬

‭> ‬الجزيرة‭ ‬مقاطعة‭: ‬إذن‭ ‬ماذا‭ ‬ستفعلون؟‭ ‬فقط‭ ‬اسمح‭ ‬لي‭ ‬حتى‭ ‬نفهم‭ ‬تماماً‭ ‬دعوتكم‭ ‬للهبة‭ ‬الشعبية‭ ‬وأنت‭ ‬تقول‭ ‬بأنكم‭ ‬تحتاجون‭ ‬وقت‭ ‬للإعداد‭ ‬والناس‭ ‬تحتاج‭ ‬للإعداد‭ ‬والاستعداد‭ ‬لهذه‭ ‬الهبة‭ ‬ما‭ ‬الذي‭ ‬يمكن‭ ‬أن‭ ‬نتوقعه‭ ‬خلال‭ ‬الأيام‭ ‬المقبلة؟
‭- ‬العتواني‭: ‬والله‭ ‬طبعاً‭ ‬بالنسبة‭ ‬لموضوع‭ ‬الهبة‭ ‬الشعبية‭ ‬يجب‭ ‬أن‭ ‬يتحمل‭ ‬الناس‭ ‬مسؤولياتهم‭ ‬في‭ ‬إيقاف‭ ‬هذا‭ ‬التهريج‭ ‬الذي‭ ‬يمارس‭ ‬تحت‭ ‬دعوة‭ ‬الاستحقاق‭ ‬الدستوري‭ ‬طبعاً‭ ‬هذا‭ ‬الاستحقاق‭ ‬الدستوري‭ ‬الذي‭ ‬يدعو‭ ‬إليه‭ ‬الحزب‭ ‬الحاكم‭ ‬هو‭ ‬محاولة‭ ‬لإعادة‭ ‬إنتاج‭ ‬نفسه‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬انتخابات‭ ‬مزورة،‭ ‬ومن‭ ‬خلال‭ ‬قانون‭ ‬انتخابات‭ ‬أيضاً‭ ‬غير‭ ‬شرعي‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬لجنة‭ ‬انتخابات‭ ‬غير‭ ‬شرعية‭ ‬ومخالفة‭ ‬للدستور‭ ‬ومخالفة‭ ‬للاتفاقات‭ ‬التي‭ ‬تمت‭ ‬بين‭ ‬القوى‭ ‬السياسية‭ ‬والحزب‭ ‬الحاكم‭.‬

‭> ‬الجزيرة‭: ‬طيب‭ ‬هذه‭ ‬المرحلة‭ ‬وصفت‭ ‬من‭ ‬قبل‭ ‬عدد‭ ‬من‭ ‬المراقبين‭ ‬بينكم‭ ‬وبين‭ ‬الحزب‭ ‬الحاكم‭ ‬بأنها‭ ‬وصلت‭ ‬إلى‭ ‬طريق‭ ‬مسدود،‭ ‬هناك‭ ‬انسداد‭ ‬سياسي‭ ‬هل‭ ‬توافق‭ ‬على‭ ‬ذلك‭ ‬وما‭ ‬هي‭ ‬الخيارات‭ ‬المتاحة‭ ‬الآن‭ ‬للخروج‭ ‬من‭ ‬هذه‭ ‬الأزمة؟
‭- ‬العتواني‭: ‬نعم‭ ‬بالفعل‭ ‬أوصلنا‭ ‬الحزب‭ ‬الحاكم‭ ‬إلى‭ ‬طريق‭ ‬مسدود‭ ‬وإلى‭ ‬احتقان‭ ‬سياسي‭ ‬متزايد‭ ‬الخيارات‭ ‬سيكون‭ ‬واحد‭ ‬من‭ ‬اثنين‭ ‬إما‭ ‬العودة‭ ‬الى‭ ‬الحوار‭ ‬والحوار‭ ‬الجاد‭ ‬والصادق‭ ‬مع‭ ‬كافة‭ ‬القوى‭ ‬لبحث‭ ‬كافة‭ ‬القضايا‭ ‬والأزمات‭ ‬على‭ ‬طاولة‭ ‬الحوار‭ ‬أو‭ ‬السير‭ ‬في‭ ‬قيادة‭ ‬عملية‭ ‬التغيير‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬الناس‭.‬

‭> ‬الجزيرة‭: ‬أيهما‭ ‬ترجح‭ ‬من‭ ‬يحمل‭ ‬مفتاح‭ ‬القرار‭ ‬في‭ ‬هذين‭ ‬الخيارين؟
‭- ‬العتواني‭: ‬الحزب‭ ‬الحاكم‭ ‬هو‭ ‬الذي‭ ‬يتحمل‭ ‬مسؤولية‭ ‬ما‭ ‬قد‭ ‬يحدث،‭ ‬وعليه‭ ‬أن‭ ‬يقرر‭ ‬إما‭ ‬الاتجاه‭ ‬الى‭ ‬طريق‭ ‬السلامة،‭ ‬أو‭ ‬أن‭ ‬يجر‭ ‬البلاد‭ ‬إلى‭ ‬مشاكل‭ ‬لا‭ ‬نتمناها‭ ‬نحن‭ ‬أصلاً‭.‬

‭> ‬الجزيرة‭: ‬أشكرك‭ ‬سلطان‭ ‬العتواني‭ ‬الأمين‭ ‬العام‭ ‬للتنظيم‭ ‬الناصري‭ ‬والقيادي‭ ‬في‭ ‬تكتل‭ ‬اللقاء‭ ‬المشترك‭ ‬المعارض‭.‬
شكراً‭ ‬جزيلاً
‭- ‬العتواني‭: ‬شكراً‭ ‬لك‭.‬

في الخميس 30 ديسمبر-كانون الأول 2010 12:40:12 ص

تجد هذا المقال في الوحدوي نت
http://alwahdawi.net
عنوان الرابط لهذا المقال هو:
http://alwahdawi.net/articles.php?id=339