الأمم المتحدة تصنف 20 محافظة يمنية ضمن مرحلة الطوارئ

السبت 18 مارس - آذار 2017 الساعة 10 صباحاً :- الوحدوي نت - العربي الجديد

أعرب الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيرس، مجدداً، عن قلقه الشديد إزاء التصعيد الجديد للعمليات العسكرية في اليمن، محذراً من تواصل الصراع وتبعاته، وأبرزها تفشي المجاعة بين ملايين اليمنيين. الوحدوي نت

ونقل الموقع الإلكتروني لإذاعة الأمم المتحدة، عن المتحدث الرسمي باسم الأمين العام، ستيفان دوجاريك، قوله إن "استمرار القتال في اليمن يؤدي إلى تشريد المدنيين، ويترك أثرا على الوضع الإنساني. وبيّن أنّه شرّد في المخا وما حولها 48 ألف شخص بسبب القتال هناك، كما أدى القصف الذي نفذه التحالف بقيادة السعودية في العاشر من مارس/آذار، إلى مقتل 15 مدنيا على الأقل، من بينهم ثلاثة أطفال".

وذكّر دوجاريك جميع الأطراف في اليمن، بأن المدنيين والممتلكات المدنية يتمتعون بحماية القانون الإنساني والقانون الدولي.

وفي ظل غياب حل سياسي في الأفق، تتفاقم المعاناة الإنسانية لليمنيين لتصل إلى درجات غير مسبوقة حيث يعاني ثلثا اليمنيين من انعدام الأمن الغذائي، وبحسب برنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة، فإن مجموع هؤلاء وصل إلى 17 مليون شخص بزيادة 20 في المائة خلال 9 أشهر فقط، كما أن استمرار الحرب يحول دون وصول قوافل المساعدات إلى المحتاجين.

وبحسب الأمم المتحدة، فإن عوامل أخرى تلعب دورا مهما في تفاقم الأزمة، بينها "عدم حصول الموظفين والعاملين على رواتبهم منذ أشهر". كما صنفت الأمم المتحدة 20 محافظة يمنية، من أصل 22، ضمن "مرحلة الطوارئ". وتواجه محافظتا تعز والحديدة، حيث يسكن ربع سكان اليمن، خطر المجاعة إذا لم يتم تقديم دعم إنساني إضافي.

ودق الأمين العام للأمم المتحدة ناقوس الخطر خلال مؤتمر صحافي عقده نهاية الشهر الماضي، معلنا عن مواجهة 20 مليون شخص في أربع دول خطر المجاعة، وأحدها اليمن. وأعلنت الأمم المتحدة أن المجاعة ضربت بالفعل بعض المناطق في جنوب السودان.

ورغم الدور الرئيسي الذي تلعبه الحروب والصراعات بتفاقم الموضوع الإنساني وانعدام النقص الغذائي، إلا أن الأمم المتحدة تؤكد أن التغيير المناخي والمشاكل البيئية تؤدي إلى تفاقم هذه المشاكل.

وتواجه الأمم المتحدة مشكلة أخرى لا تقل أهمية، وهي التمويل، ففي حين يؤكد غوتيرس أن الدول المانحة لم تقلص الأموال التي تقدمها، بل على العكس، إلا أن السنوات الأخيرة شهدت صراعات عديدة تستدعي زيادة التمويل، فمن أجل منع وقوع مجاعة في الدول الأربع المعرضة لها، تحتاج الأمم المتحدة إلى 5.6 مليارات دولار خلال العام الجاري. وحتى الآن لم تحصل الأمم المتحدة إلا على 90 مليون دولار من هذا المبلغ.

وتسبب نقص التمويل في خفض برنامج الغذاء العالمي، العام الماضي، مساعداته الغذائية إلى اليمن بنسبة 50 في المائة، وتحتاج الأمم المتحدة العام الجاري، من أجل تقديم المساعدات الإنسانية لليمنيين، إلى 2.1 مليار دولار، لم تحصل حتى الآن إلا على 6 في المائة منها.

وتعقد في 25 أبريل/ نيسان المقبل مؤتمرا للمانحين على مستوى وزاري في جنيف، على أمل دفع عجلة تدفق المساعدات.

وفي إحاطته التي قدمها أمام مجلس الأمن هذا الأسبوع، تحدث مبعوث الأمين العام للشؤون الإنسانية، ستيفن أوبراين، عن زيارته الأخيرة إلى اليمن ومشاهداته هناك. وقال إن من التقاهم تحدثوا عن معاناتهم الشديدة من الجوع، ومن نقص التغذية وانعدام الأمن، ناهيك عن الأمراض والمعاناة النفسية، كما أدى الصراع إلى تدمير وقصف المرافئ الصحية والمستشفيات والتي بدورها أدت إلى انتشار للأمراض.

وأكد أوبراين أنه وفي الوقت الذي وعدته جميع الأطراف المتنازعة في اليمن بإيصال المساعدات، فإنها تمنع وصولها في بعض المناطق.


تعليقات:
الإخوة / متصفحي موقع الوحدوي نت نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
اكثر خبر قراءة محلي
دعا لصرف مرتبات الموظفين وربط ايرادات المحافظة بمكتب المالية..:
ناصري تعز يطالب بإقالة المحافظ ويحذر من محاولات فرض سلطة جديدة للمحافظة خارج الأطر الشرعية (نص البيان)
مواضيع مرتبطة
ناصري تعز يرفض قرارات المحاصصة والتقاسم للوظائف العامة، ويدعو لإنهاء أي تشكيلات خارج مؤسسات الدولة
منظمة التعاون الإسلامي تدين قصف الانقلابيين لمسجد في مأرب
الصليب الأحمر يدعو إلى إجراء تحقيق في استهداف قارب يقل 150 لاجئاً قبالة ميناء الحديدة
حذر من حالة العجز في إعادة بناء مؤسسات الدولة وعدم توفير الخدمات:
الأمين العام للتنظيم الناصري: أي تسوية سياسية لا تزيل آثار الانقلاب ستكون استراحة مؤقتة لجولات عنف أشد
قوات التحالف تعترض صاروخ أطلقه الانقلابيين باتجاه جيزان
ميناء عدن يعلن جاهزيته لاستقبال حركة الحاويات والبضائع المختلفة
مقتل وأسر14 من مليشيا الانقلاب في منطقة ضبوعة بمديرية نهم
مجلس الأمن الدولي يدعم مساعي ولد الشيخ ويدعو لحل سياسي في اليمن