الصليب الأحمر يدعو إلى إجراء تحقيق في استهداف قارب يقل 150 لاجئاً قبالة ميناء الحديدة

الأحد 19 مارس - آذار 2017 الساعة 09 مساءً :- الوحدوي نت- متابعات

قالت اللجنة الدولية للصليب الأحمر، إن ملابسات الهجوم الذي تعرض له قارب يُقل 150 لاجئاً قبالة ميناء الحديدة (غرب اليمن)، وأدى إلى مقتل 33 قتيلاً و29 جريحاً، «لا تزال غير واضحة». الوحدوي نت

ودعت اللجنة في بيان لها، إلى إجراء تحقيق فوري في الحادث، وأعربت عن صدمتها من ‏الهجوم.

وأوضحت «لا تزال ملابسات الهجوم غير واضحة. يجب ‏أن تبذل الأطراف المتحاربة كل ما في وسعها للتحقق من أن الأهداف المتوخاة أهداف عسكرية».

من جانبه، قال مندوب الصليب الأحمر إيريك كريستوفر، الذي وصل إلى مكان الحادث «لقد كان مشهداً يدمي القلوب...رأيت العديد من الرجال والنساء ‏والأطفال ما بين قتيل ومصاب بجروح خطيرة، وقال لنا الناجون إن العديد من الركاب لاجئون من الصومال أو اليمن، كانوا يفرون ‏من النزاع».

ودعا مدير دائرة العمليات في الصليب الأحمر دومينيك ستيلهارت، الأطراف المتحاربة إلى ‏إجراء تحقيق فوري فيما حدث.


تعليقات:
الإخوة / متصفحي موقع الوحدوي نت نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
اكثر خبر قراءة محلي
الحكومة تدين اقتحام ونهب منزلي وزير الداخلية والاعلام في صنعاء
مواضيع مرتبطة
حذر من حالة العجز في إعادة بناء مؤسسات الدولة وعدم توفير الخدمات:
الأمين العام للتنظيم الناصري: أي تسوية سياسية لا تزيل آثار الانقلاب ستكون استراحة مؤقتة لجولات عنف أشد
الجيش الحكومي يرصد ألغام قوارب نشرتها مليشيا الانقلاب في السواحل
روسيا تؤكد دعمها لدور الأمم المتحدة والمبعوث الأممي في اليمن
منحة يابانية طارئة لليمن بمليوني دولار
منظمة التعاون الإسلامي تدين قصف الانقلابيين لمسجد في مأرب
ناصري تعز يرفض قرارات المحاصصة والتقاسم للوظائف العامة، ويدعو لإنهاء أي تشكيلات خارج مؤسسات الدولة
الأمم المتحدة تصنف 20 محافظة يمنية ضمن مرحلة الطوارئ
قوات التحالف تعترض صاروخ أطلقه الانقلابيين باتجاه جيزان