مقتل 11 من مليشيا الانقلاب بينهم قائدين ميدانيين في محافظة الجوف
الموضوع: محلي

تمكنت قوات الجيش الوطني الجمعة، من إحراز تقدما جديدا والسيطرة على أجزاء واسعة في محيط منطقة مدرات قرب مصنع السمن والصابون وتحرير قريتي الصرة والذرة بالقرب من نقطة الهنجر باتجاه مفرق شرعب بمحافظة تعز . الوحدوي نت

وقال مصدر عسكري بحسب وكالة "سبأ" إن المليشيات الانقلابية تكبدت خسائر فادحة ومقتل 5 وإصابة آخرين و أسر 8 من أتباعها .

وأضاف أن المعركة تسير وفق خطط عسكرية ما هو مرسوم لها من قبل قيادة المحور وتشارك فيها عدد من الألوية العسكرية وستستمر حتى تحرير كافة مناطق الجبهة الغربية للمدينة .

ومن جهة اخرى لقي ما لا يقل عن 11 حوثيا مصرعهم بينهم قائدين ميدانيين احدهما المدعو محمد القاضي واصيب اخرين، في جبهة العقبة بمحافظة الجوف شمالي شرق البلاد اثر معارك مع الجيش الوطني اليوم الجمعة.

وقال موقع “سبتمبر نت” ان الجيش الوطني تصدى فجرا لهجوم عنيف شنته المليشيا الانقلابية على مواقعها في جبهة العقبة شمالي المحافظة.

وعقب الهجوم معارك ضارية استمرت لساعات بين قوات الجيش والمليشيا استخدمت فيها مختلف انواع الاسلحة.

وشنت المليشيا هجوم من ثلاثة محاور من الشرق والغرب وقلب جبهة العقبة التي يسيطر الجيش الوطني على معظم اجزائها.

واجبرت قوات الجيش الوطني تحت نيران اسلحتها وقصفها المدفعي العناصر الانقلابية المهاجمة على التراجع والفرار تاركة خلفها جثث قتلاها متناثرة بالجبال وعددا من الاسلحة واجهزة تواصل كانت بحوزتها.

واستشهد ثلاثة من الجيش الوطني بينهم القيادي محسن مرعي.

وتعد جبهة العقبة إحدى أهم الجبهات المشتعلة التي ترابط فيها وحدات من المنطقة العسكرية السادسة ويقع في اطارها الخط الدولي الوحيد الرابط بين اليمن والسعودية عبر منفذ البقع الاستراتيجي.

 
الوحدوي نت - متابعات
السبت 12 أغسطس-آب 2017
أتى هذا الخبر من الوحدوي نت:
http://alwahdawi.net
عنوان الرابط لهذا الخبر هو:
http://alwahdawi.net/news_details.php?sid=18624