Home News Locally

الخارجية اليمنية تكشف عن رفض إيران لطلبها بإخلاء مبنى السفارة اليمنية من الحوثيين

الخارجية اليمنية تكشف عن رفض إيران لطلبها بإخلاء مبنى السفارة اليمنية من الحوثيين

كشف وزير الخارجية اليمني، الدكتور أحمد عوض بن مبارك، عن طلب تقدمت به الحكومة الشرعية إلى إيران قوبل بالرفض.. نافيًا وجود أي تواصل مع جماعة الحوثي.

وقال بن مبارك، في حوار موسَّع مع صحيفة «الشرق الأوسط» السعودية، أن جهود السلام الحالية التي تقودها الأمم المتحدة بمساعدة كل من السعودية وسلطنة عُمان تركز في مرحلتها الأولى على فتح المطارات والموانئ ورفع الحصار عن مدينة تعز، إلى جانب دفع رواتب موظفي الدولة وفقاً لقوائم عام 2014.

وأكد الوزير اليمني على وجود تنسيق عالي المستوى مع السعودية لإنهاء الحرب في اليمن وعودة السلام.

وأشار الوزير اليمني إلى أن السلام يصطدم بالتعنت الحوثي، محذراً من أن الجماعة الحوثية تستغل المرحلة الحالية لتعكير الأجواء ورفع سقف المطالب وإطالة أمد الأزمة. وقال إنه لا يوجد أي تواصل مباشر بين الحكومة اليمنية وجماعة الحوثي.

وحول حدوث تغير الموقف الإيراني بشأن اليمن بعد الاتفاق السعودي - الإيراني أكد الدكتور بن مبارك عدم وجود أي تغير، وقال إن «عمليات تهريب الأسلحة والطائرات المسيّرة إلى الحوثيين ما زالت مستمرة بالإضافة إلى تهريب الغاز الإيراني للحوثيين عبر ميناء الحديدة»، وفق الصحيفة.

وأوضح بن مبارك أن «الحكومة الإيرانية ترفض حتى الآن مطالبة الحكومة اليمنية ومنظمة التعاون الإسلامي بإخلاء السفارة اليمنية في طهران من وجود ممثلي الجماعة الحوثية»، على حد تعبيره.

وفي ختام حديثه، شدد وزير الخارجية اليمني على أن أي تسوية قادمة يجب أن تقود إلى دولة تتخلى فيها الجماعة الحوثية عن خيار الحرب والعنف كوسيلة لفرض أجندتها السياسية وتؤمن بالشراكة السياسية والحقوق المتساوية لكل أبناء الشعب اليمني.