الرئيسية الأخبار عربي ودولي

رسالة الى بشار الأسد بشأن اعتقال السلطات السورية لعربستانيين وتسليمها سعيد صاكي لإيران

  • الوحدوي نت - خاص
  • منذ 16 سنة - السبت 20 مايو 2006
رسالة الى بشار الأسد بشأن اعتقال السلطات السورية لعربستانيين وتسليمها سعيد صاكي لإيران

وجهت القوى الوطنية الأحوازية رسالة للرئيس السوري بشار الأسد حول أعتقال السلطات السورية لعدد من العربستانيين وتسليم سعيد صاكي الملقب بأبو فاروق الى السلطات الايرانية التي  تطارده منذ فترة  وسبق واعدمت أربعة من رفاقه.
"الوحدوي نت "تنشر نص الرسالة:
بسم الله الرحمن الرحيم
موقع عربستان
 سيادة الرئيس بشار الأسد:
 السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
 لم نكن مترددين أبدا في كتابة هذه الأسطر لسيادتكم الموقرة علماً منا بأن صدركم مفتوح لقراءة هذه الأسطر القليلة في عددها والكثيرة في آمالها، خاصة وأنكم أهلاً لكل هذه الآمال العربيّة المحبّة الصادقة، لذا لم نتردد لحظة واحدة ولم يساورنا أدنى شك في أن سيادتكم سوف تقرئون رسالتنا، وتنظرون لطلبنا نظرة الرئيس المحب لشعبه العربي أينما كان.
 سيادة الرئيس:
 إنّ الموقف السوري العربي على الصعيدين الرسمي والشعبي، كان ومازال موقفاً مبدئياً واضحاً  من كافة القضايا العربيّة بما فيها قضيّة الشعب العربي العربستاني العادلة، وكانت ومازالت سورية تعدّ الوطن الثاني لكل العربستانيين، يحطون فيها الرحال لاستنشاق هواء العروبة من سورية العروبة.
 وكان فقيد الأمة العربيّة الرئيس الراحل حافظ الأسد قد حدّد علاقته مع إيران دون المساس بثوابت الأمة العربيّة وخاصة فيما يتعلق بالشعب العربي في عربستان، وقد ثبت لنا عملياً أن سيادتكم تنهلون من نفس ذاك المنهل العربي القومي الذي أسّسه الزعيم الراحل حافظ الأسد.
 سيادة الرئيس:
 ندرك حجم المسؤوليات الكبيرة والكثيرة الملقاة على عاتقكم في هذه المرحلة الحسّاسة والخطيرة التي تمرّ بها أمتنا العربية، وما يستهدف سوريا أنما يستهدف قلعة صمود الأمة العربية والتي تمثلها اليوم سورية وليس غير سورية.
 وفي خضم هذا الإستهداف، ومن منطلق إيماننا بقدسيّة الكرامة العربيّة التي تدافعون عنها سيادتكم بكل السبل المتاحة، نسمح لأنفسنا أن نطلب من سيادتكم  التدخل المباشر للنظر في قضيّة بعض أخوتنا العربستانيين  الذين اعتقلوا يوم 11ـ 5 ـ 2006م في سوريا الحبيبة.
 ويؤسفنا جدا قيام السلطات السوريّة يوم أمس بتسليم أحد الإخوة الأحوازيين إلى السلطات الإيرانيّة وهو سعيد صاكي الملقب بأبو فاروق، علماً أن المدعو سعيد صاكي يعدّ من المطاردين من قبل النظام الإيراني وقد قام هذا النظام منذ       بإعدام أربعة من رفاقه الأحوازيين، والسبب في ذلك يعود إلى رفضهم مشروع القصب السكر الاستيطاني في الأحواز والذي انتهجته السلطات الإيرانيّة منذ عهد رفسنجاني لابتلاع المزيد من الأراضي العربيّة وتدمير البنية التحتيّة وتلويث البيئة في إقليم عربستان السليب.
 سيادة الرئيس:
إننا الموقعون أدناه نؤكد لسيادتكم أن المعتقلين يدينون بالولاء لسوريا الحبيبة أرضاً وحكومةً وشعباً، وإن ما نسب إليهم من تهم ما هي إلا أمراً مدبّراً من قبل أجهزة المخابرات الإيرانيّة. وأننا نعرف هذه الشخصيّات المعتقلة فرداً فرد، مثلما نعرف أنفسنا، وندرك مدى امتنانهم لما تقدّمه الحكومة السوريّة من تسهيلات لهم سواء فيما يخصّ الإقامة في وطنهم الثاني سوريا أو بخصوص الدراسة في المدارس والجامعات السوريّة التي فتحت أبوابها لأشقائكم العربستانيين، وليس منهم وليس منّا من ينكر هذا الجميل الذي قامت به الحكومة السوريّة منذ عهد والدكم الزعيم الراحل حافظ الأسد، وهذا الموقف العربي النبيل لم نسجله لأي دولة عربيّة أخرى، فقدّمت سوريا الكثير للأحوازيين دون أن تطلب منهم مقابل سوى حبّ سوريا وإحترام قوانين البلد ودستوره وهذا ما كان مُقدّراً ومُصاناً من قبل كل الأحوازيين.
 سيادة الرئيس:
 نناشدكم بالتدخل العاجل في شان المعتقلين الأحوازيين في سوريا الشقيقة، فمن كان مقصراً ليكون عليه العقاب، ومن كان متهماً بدون جريمة أرتكبها، نطلب له الصفح، ومن بين المعتقلين من هم طلبة وملتزمون بدراستهم وكلما طالت فترة اعتقالهم، فقد أثر ذلك بالغ التأثير على مستقبلهم، كما نناشدكم في التحقيق بشان المناضل الأحوازي سعيد صاكي (أبو فاروق) الذي تمّ تسليمه إلى السلطات الإيرانيّة، والتدخل لدى الأخيرة في الإفراج عنه، لأنه الآن قد أصبح على موعد محتم مع الإعدام، ويؤكد الموقعون أدناه على أن ظاهرة تسليم سوريا المناضلين الأحوازيين إلى السلطات الإيرانية، سابقة في تاريخ الموقف القومي السوري تجاه قضيّتنا الأحوازيّة العادلة، نأمل أن يضع لها حدّ من قبل سيادتكم.
 إذ نهيب بسيادتكم تقبل كتابنا هذا، وبالنيابة عن أبناء شعبنا العربي الأحوازي، نؤكد بأننا جميعاً معكم، ومصيرنا واحد، كما ننقل لسيادتكم وقوف كل المخلصين العرب معكم في خندق واحد، والله ناصركم والله المعين.
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

18/05/2006
  الموقعون:

1-  الجبهة العربيّة لتحرير الأحواز، (محمود مشاري).

2-  الحزب الوطني العربستاني، (طالب المذخور).

3-  حزب التكاتف الوطني الأحوازي، (أبو حسين).

4-  حركة النضال العربي لتحرير الأحواز، (أبو أياد).

5-  حركة التجمّع الوطني في الأحواز (عربستان)، (احمد الأحوازي).

6-  اللجنة الثقافيّة الأحوازيّة، (جاسم الكعبي).

7-  التجمّع الديمقراطي الأحوازي، (عارف الكعبي).

8-  التيّار الوطني الديمقراطي الأحوازي، (محمّد شريف الناصري).

9-  الجبهة الديمقراطية الشعبية للشعب العربي الأحوازي ، (محمود أحمد)