الرئيسية الأخبار منوعات عرفتُ الموت عربياً !

عرفتُ الموت عربياً !

  • المصدر:- الوحدوي نت
  • منذ 8 سنوات - الثلاثاء 17 ديسمبر 2013

سحر الجبيحي

أمَوتٌ في دواخلنا ,, نحيِّيكَ

الوحدوي نت

فوحدكَ من يوحدنا
ووحدك من يجاورنا .. ولا يأبى يفارقنا
نحيي حُبُنا فيكَ ..
نعيش العمر أمواتاً
وطول العمر نُشكيكَ
نراكَ بكل أحرفنا
وصوت الشِعر نعطيكَ
***

أَمَوتٌ في دواخلنا ,, ( طفولتنا ) تحييكَ
ففي بلدٍ كبلدتنا
تبيع الفرح كي تمضي
وتشردُ في دجى الأرضِ
تخاف أن تلاقيكَ
فلا تلقى سواك لكي يرافقها
ويمسح فوق فروتها
لتلعب في سواقيكَ  !
***

أَمَوتٌ في دواخلنا ,, ( أنوثتنا ) تحيِّيكَ
تراكَ تحارب الدنيا
عطوفٌ كالأبِ الحاني
لتحميها من الدنيا
من القاصي .. من الداني
فتفخر أن تراضيكَ
تراكَ الفارس المغوار
يحررها من الصمتِ
من الأغلال والكبتِ
بأبيض ثوبها تأتـي
وبطلٌ كي تسميكَ
***

أَمَوتٌ في دواخلنا ,, ( رجولتنا ) تحييكَ
فوحدكَ أنتَ أشجعنا
مُهاباً في دواهيكَ
تصون العهد لا تخدع
وتأبى الذل لا تخضع
وشهماً واثب الخطوات
غريمٌ من يعاديكَ
***

أَمَوتٌ في دواخلنا ,, ( عروبتنا ) تحيِّيكَ
فأنتَ الرمز للعربي
كريمٌ في زمان الشح والبخلِ
عزيزٌ في زمان القهر والذلِ
أصيلٌ .. لا نجاريكَ  !
فوحدكَ رمزنا العربي
ونحن اليوم أشباهُ
ووحدك أنت كالإنسان
ونحن بقايا أشباحُ
......
ويرعبنا معاليكَ  !
***

أَمَوتٌ في دواخلنا ,, نحيِّيكَ
طفولتنا تحييكَ
أنوثتنا .. رجولتنا .. عروبتنا تحييكَ
فقد فقدت مكانتها .. ووجدت صُلْبُها فيكَ !

.............................

6/12/2013