تدشين الحملة المجتمعية لمناهضة المظاهر المسلحة بمحافظة حجة

  • الوحدوي نت - حجة – عبدالجليل اليوسي
  • منذ 8 سنوات - الثلاثاء 15 أبريل 2014

دشن أمس بخيمة دعم المرحلة الانتقالية المجلس الشبابي م حجة , و بالشراكة مع مؤسسة رواد التكنولوجيا العلمية التنموية , و جمعية الآفاق الاجتماعية الخيرية التنموية " الحملة المجتمعية لمناهضة المظاهر المسلحة " بحجة , و تأتي هذه الحملة استجابة لما وصلت اليه المحافظة من تسيب مريع للأمن و فلتان لم يسبق ان وصلت اليه المحافظة , حيث شهدت حالات عنف و قتل عيدة و صلت الي بوابات المدارس و بين اوساط الشباب .

الوحدوي نت

و في الندوة التي دشنت بها الحملة قدمت ثلاث اوراق كانت البداية مع " الأمن بمحافظة حجة الواقع و التحديات " للعقيد محمد شرف الدين قال فيها " هناك عوامل عديدة للاختلالات الأمنية ترتبط بالقيادة المحلية و الاجهزة الامنية , و العمل الفردي للأجهزة الامنية و عدم استغلال الامكانات المادية و الجسدية وفق خطط و استراتيجيات بعيدة المدى و مستمرة لتحقيق الأهداف المنشودة " و طالب " الشخصيات الاجتماعية بالالتزام و ان يكونوا لبنة اساسية في تحقيق الامن و الامان بدلا من ان يكونوا اول من يعارض و يرفض ذلك " .

الورقة الثانية " الأمن و الأمان ضرورة شرعية وواجب وطني " تحدث فيها الشيخ / عبدالله العميسي قائلا " الأمن و الأمان هي دعوة ابراهيم عليه السلام " ربي اجعل هذا البلد أمنا " , و قال النبي محمد بن عبدالله صلوات ربي و سلامة عليه في الحديث " من أصبح أمنا في سربه , معافا في بدنه , عنده قوت يومه .... الخ " , جعل الان و الامان ثلث الحياة واقترح بان يوصى بتفعيل المحاضرات في المدارس عن الامن و الامان في اليوم المفتوح " .

الورقة الثالثة " مناهضة وسائل العنف " للأستاذ خالد محمد حميد أطر فيها عصارة فكر بعرض بالداتاشو تناول فيه مع الشرح " تعريف العنف , لماذا ظاهرة حمل السلاح ؟ , كيف تنمو ثقافة العنف ؟ , ما هي عواقب ثقافة العنف ؟ و استرسل شارحا كل هذه العناوين بالتفضيل مما أضاف على الندوة رونقا مميزا جدا " .

و في كلمة المحافظة خاطب الحاضرين الدكتور / ابراهيم الشامي قائلا " نشكر كل المنظمات المدنية على هذه المبادرة الطيبة , و نحن في قيادة المحافظة سنأخذ بعين الاعتبار لمخرجات هذه الندوة , ونتمنى توسيع قاعدة هذه الندوات لإيجاد أساس توعوي متين في المجتمع " .

من جانبه أكد قائد لواء حجة العميد الركن / حميد القديمي " وقوفهم الي جانب اي جهد مدني او رسمي او شعبي للحد من العنف و حمل السلاح في المحافظة " .