ظاهرة الغش كداء سرطاني في ندوة بتعز

  • الوحدوي نت - تعز - عبدالرحمن نصر
  • منذ 8 سنوات - السبت 10 مايو 2014

أوضح وكيل محافظة تعز المهندس رشاد الأكحلي أن ظاهرة الغش لم تكن مقتصرة عل الجانب التعليمي فقط. بل شملت كافة الجوانب السياسية والاقتصادية والاجتماعية.

 جاء ذلك في كلمة القاها في ندوة ظاهرة الغش والذي نظمتها مبادرة رؤى وحلول وبالتعاون مع منظمة نيوفيونشر للتنمية ومكتب الثقافة بالمحافظة وإدارة الانشطة بجامعة تعز. وأكد الاكحلي على اهمية تفعيل دور الرقابة عل المستوي التعليمي بشكل افضل. مشيرا الى ان الغش يبدا من أولياء الامور عندما يمنحون أبنائهم المال كي يقدموه للجان والمراقبين، وكما يبدأ عندما يعرف الطالب من هو رئيس اللجنة ومن المراقبين وقال الوكيل علينا أن نبحث عن المشكلة ونجد الحلول من اجل معالجة كافة القضايا داخل البلد.

 من جانبه ارجع الدكتور محمد سعيد ظاهرة الفساد الي الجانب الاخلاقي والانساني. وقال ان ظاهرة الغش فيروس سرطاني قد يعصف بالبلد الي الهاوية اذا استمر تفشي الظاهرة دون محاربتها. وقال ان تدخل المسؤولين في الجانب التعليمي هو احد اسباب انتشار ظاهرة الغش.

 بدورها اكدت أروى الشميري ان هناك مشاكل كثيرة ينتج عنهاتفشي ظاهرة الغش من خلال ظهور كادر غير مؤهل يحمل شهادات وهمية من خلال الغش وإفساد العملية التعليمة وقالت ان ظاهرة الغش تعد منظومة متكاملة ابتداء من الطالب مرورا بأولياء الامور والجهات المعنية. فيما اعتبر الدكتور عبدالله مرعي نائب مدير أمن تعز احد اسباب انتشار ظاهرة الغش تعود للقائمين عل العملية التعليمية. وبمشاركة اولياء الامور. وقال ان رجل الامن يستلم 400 ريال يوميا مقابل حفظ الامن ومطارده ظاهرة الغش وهذا المبلغ لا يفي بأدنى احتياجاته مما يجعل رجل الامن يتساهل مع الطلاب مقابل الحصول عل مبلغ من اولياء امور الطلاب.

 وعلى هامش الندوة قدم المنسق الاعلامي للندوة عبد الرحمن نصر نبذه تعريفية حول مبادرة روي وحلول باعتبارها مبادرة تنموية تعمل بحيادية من اجل حماية حقوق الانسان وحرياته وصون كرامته وتاهيل القدرات الشبابية.

تهدف المبادرة الي تنمية قدرات الشباب وتأهيلهم ومناصرة قضايا الشباب والمرأة و قامت مبادرة رؤى وحلول بتفيذ حملة مكافحة الغش في العام الدراسي 2013.