الرئيسية الأخبار شؤون تنظيمية القطاع الطلابي للتنظيم الناصري بأمانة العاصمة يدين اقتحام المليشيات المسلحة لجامعة صنعاء والاستيلاء على مقرات الاتحاد الطلابي

القطاع الطلابي للتنظيم الناصري بأمانة العاصمة يدين اقتحام المليشيات المسلحة لجامعة صنعاء والاستيلاء على مقرات الاتحاد الطلابي

  • المصدر:- الوحدوي نت - صنعاء
  • منذ 7 سنوات - الأحد 26 أكتوبر 2014

دان القطاع الطلابي للتنظيم الوحدوي الشعبي الناصري بأمانة العاصمة ما قامت به المليشيات المسلحة من اقتحام للحرم الجامعي في جامعة صنعاء، وإعلانها حل الاتحاد العام لطلاب اليمن، والاستحواذ والسيطرة على مقراته في الكليات، واستخدمها كسكن لأعضاء تلك المليشيات المسلحة دون وجود أي تحرك مسئول من الجهات المختصة في رئاسة الجامعة لإيقاف تلك الممارسات غير الاخلاقية والساعية إلى تشويه سمعة وتاريخ (جامعة صنعاء) كصرح تعليمي له حرمته.

الوحدوي نت

وقال في بيان صادر عنه ان مثل هذه الممارسات علمت على القضاء لما تبقى من مقومات الاتحاد الطلابي برغم موقفنا الواضح من قيادة الاتحاد الطلابي التي أصبحت منذ ما يقارب العشر سنوات فاقدة الشرعية ولا تمثل الحركة الطلابية اليمنية بجامعة صنعاء. هذه القيادة التي افرغت الاتحاد من غايته وأهدافه السامية الساعية لخدمة الطلاب والدفاع عن حقوقهم وحرياتهم، وتسخيره لتلبية وتنفيذ مصالح بعض الأطراف السياسية البعيدة كل البعد عن مصالح الطلاب المنتسبين إليه.

وطالب قطاع التنظيم الناصري بأمانة العاصمة الجماعات المسلحة التي احتلت مقرات الاتحاد ونشرت ميليشياتها في الكليات بالانسحاب الفوري من الحرم الجامعي، وتسليم مقرات الاتحاد التي تم الاستيلاء عليها إلى رئاسة الجامعة وعمادة الكليات.

كما طالب رئاسة الجامعة بتحمل مسئوليتها في اخلاء الجامعة من المليشيات المسلحة والتعاقد مع شركات أمنية تمتلك قدراً من الخبرة والتعامل الراقي في حماية أمن الجامعة ومنتسبيها من أي توجهات تحاول زعزعة الأمن ونشر الفوضى في الحرم الجامعي، وبسرعة اخلاء مقرات الاتحاد العام لطلاب اليمن من الجماعات المسلحة، والتحفظ عليها، ومنع تلك المليشيات المسلحة من التصرف بممتلكاته.

كما طالب رئاسة الجامعة بايقاف كافة التعاملات مع أي جهة كانت باسم الاتحاد لفقدان شرعيتها النقابية، وايقاف كافة الامكانيات المالية الخاصة به حتى يتم انتخاب قيادة جديدة له، أضافاً إلى فتح التحقيق الفوري والشفاف ومحاسبة المستهترين بحرمه المؤسسات التعليمية واحالتهم إلى القضاء والتأديب الجامعي. ونحذر من مغبة أي تهاون بهذا الشأن.

ودعا القطاع الطلابي للتنظيم الناصري بأمانة العاصمة كافة المكونات والمبادرات الطلابية في جامعة صنعاء لعقد لقاء موسع لمناقشة الوضع الحالي الذي وصل إليه الاتحاد العام لطلاب اليمن، والعمل على إعادة مجدة بما يلبي مطالب واحتياجات الطلاب وتوحيد الحركة الطلابية اليمنية.

كما دعا كافة الطلاب في جامعة صنعاء التحلي باليقظة والحكمة وعدم الانخراط في أي صراع يكون ضحيته العملية التعليمية برمتها، داعياً الجميع لإدانة كل الأعمال والممارسات التي تتيح الفرصة للقوى المتربصة بالحركة الطلابية اليمنية من النفاذ إلى مبتغاها الغير نبيل.