الرئيسية الأخبار عربي ودولي

مسؤول سوداني: عدم وجود حكومة أدى إلى توقف البرامج والمشروعات الخدمية والتنموية في البلاد

  • الوحدوي نت - وكالات:
  • منذ أسبوعين - الأربعاء 14 سبتمبر 2022
مسؤول سوداني: عدم وجود حكومة أدى إلى توقف البرامج والمشروعات الخدمية والتنموية في البلاد


قال والي شمال دارفور نمر محمد عبد الرحمن، إن عدم وجود حكومة تنفيذية أدى إلى توقف البرامج والمشروعات الخدمية والتنموية في البلاد.

وحسب وكالة الأنباء السودانية، جاء ذلك في الاجتماع الذي عقده مساء الثلاثاء، مع قيادات أطراف العملية والقوى السياسية وتنظيمات المجتمع المدني.

وخلال الاجتماع، أكد عبد الرحمن على أهمية استمرار التوافق والتنسيق والتعاون بين قوى حركات الكفاح المسلح الموقعة على اتفاقية جوبا للسلام في السودان مع كافة القوى السياسية الثورية الحية للمضي قدما في تنفيذ أهداف ثورة ديسمبر (كانون الأول).

وأوضح أن تحقيق أهداف الثورة مرهون بتشكيل الحكومة التنفيذية للفترة الانتقالية، حتى يتسنى مواصلة العمل في تنفيذ بروتكولات اتفاقية جوبا للسلام في السودان.

وأشار إلى أن معظم البرامج قد توقفت عن التنفيذ لعدم وجود حكومة تنفيذية، منوها في ذلك إلى البرامج والمشروعات الخدمية والتنموية التي تضمنتها الاتفاقية وكان ينبغي تنفيذها خلال الفترات الماضية لصالح الإنسان السوداني عامة ولمواطني دارفور على وجه الخصوص.

وشدد على أهمية التحول إلى واقع إيجابي جديد من خلال تشكيل حكومة تنفيذية انتقالية تتولى معالجة قضايا المواطنين.

كما دعا نمر قوات حركات الكفاح إلى التعاون الإيجابي مع الأجهزة النظامية من أجل المحافظة على أمن واستقرار مجتمعاتهم.