الرئيسية الأخبار عربي ودولي

مقتل 5 من «البوليساريو» بينهم قيادي في ضربة جوية نفذها الجيش المغربي

  • الوحدوي نت - وكالات:
  • منذ شهرين - السبت 02 سبتمبر 2023
مقتل 5 من «البوليساريو» بينهم قيادي في ضربة جوية نفذها الجيش المغربي


أعلنت «جبهة البوليساريو»، الجمعة، مقتل أحد قيادييها البارزين رفقة أربعة من رفاقه في منطقة المحبس الحدودية (شرق المغرب) التي تقع على مسافة قريبة من تندوف حيث توجد معسكراتها.

وجاء في بيان يحمل توقيع «الجمهورية العربية الصحراوية الديموقراطية»، المعلنة عام 1976 من جانب واحد، من قبل «جبهة البوليساريو »، أن عضو الأمانة الوطنية للجبهة، وقائد الناحية العسكرية السادسة أبا عالي حمودي «ارتقى 1 سبتمبر (أيلول) 2024، رفقة أربعة من رفاقه الأبطال شهيداً في ميدان الشرف».

ولم يذكر البيان ملابسات الحادث، لكن مجموعة من مواقع التواصل الاجتماعي، أشارت إلى استهداف الخمسة من طرف القوات المسلحة الملكية المغربية، بينما ذكرت وكالة الصحافة الفرنسية، أنه جرى استهدافهم من طرف طائرة مسيّرة مغربية.

يأتي ذلك في سياق تعرف فيه المنطقة العازلة في الصحراء المغربية هجمات بين الفينة والأخرى لمجموعات مسلحة من «جبهة البوليساريو» ضد قواعد القوات المسلحة الملكية المغربية في خرق لوقف إطلاق النار الموقع عليه سنة 1991.

ولم يصدر عن المغرب أي بيان يؤكد أو ينفي استهدافه مجموعات مسلحة بالمنطقة العازلة في الصحراء المغربية، فيما أعلنت «البوليساريو» الحداد لمدة ثلاثة أيام على وفاة حمودي، ابتداءً من فجر الثاني من سبتمبر (أيلول) الحالي.

وقالت الجبهة، إن حمودي انتخب عضواً للأمانة الوطنية خلال مؤتمر الجبهة السادس عشر، وانخرط في صفوف جيشها سنة 1975 متقلداً مهاماً قيادية، بدءاً من قائد جماعة، ثم قائد كتيبة، قبل أن يُرقّى نائباً لقائد ناحية عسكرية، مروراً بقيادة سلاح الدرك الوطني وصولاً لقيادة الناحية العسكرية السادسة.

تجدر الإشارة إلى أن كل النواحي العسكرية التي تتحدث عنها «جبهة البوليساريو» توجد فوق التراب الجزائري.

وذكرت الجبهة أن حمودي «شارك في العديد من العمليات العسكرية، وجرح مرات عديدة في مناطق متفرقة من جسده»، مشيرة إلى أنه «استفاد من دورات تكوين عسكرية متعددة بكل من سوريا وليبيا والجزائر».

وسبق أن قتل قيادي آخر في «البوليساريو» يدعى الداه البندير قائد سلاح الدرك في الجبهة في ضربة لطائرة مسيّرة مغربية في أبريل (نيسان) 2021.