الرئيسية الأخبار عربي ودولي

صحيفة سورية: المعلومات الاميركية حول تعاون مع كوريا الشمالية "اكاذيب"

  • الوحدوي نت
  • منذ 15 سنة - الأحد 16 سبتمبر 2007
صحيفة سورية: المعلومات الاميركية حول تعاون مع كوريا الشمالية "اكاذيب"

وصفت صحيفة الثورة الرسمية السورية الاحد المعلومات الاميركية حول تلقي دمشق مساعدة نووية من كوريا الشمالية ب"الاكاذيب" معتبرة انها "مقدمة لاعتداءات اخرى على سورية".
وكتبت "الثورة" في افتتاحيتها ان "اغنيتها (واشنطن) السوداء الجديدة هذه المرة تتعلق بتعاون سوري كوري نووي فالاغاني السوداء (...) تجد من يرددها مثل كورس ملتزم بالمايسترو الشرير الذي يطلق اشارة البدء لتنطلق بعدها الاكاذيب بالوان مختلفة".

واضافت الصحيفة ان "سوريا خلال السنوات الماضية اعتادت على هذه الاكاذيب واعتادت على مواجهتها".

وكانت صحيفة واشنطن بوست نقلت الخميس عن مصادر استخبارية اميركية لم تسمها ان كوريا الشمالية تساعد سوريا على بناء موقع نووي على ما يبدو.

وبحسب "واشنطن بوست" فان الاستخبارات الاسرائيلية نقلت الى الادارة الاميركية صورا التقطتها عبر الاقمار الاصطناعية ووصفتها الصحيفة بانها "ملفتة" ما دفع مسؤولين في الادارة الاميركية الى الاعتقاد ان هذا الموقع قد يكون يستخدم لتطوير اسلحة نووية.

واضافت "الثورة" "ليس جديدا ان يتم اتهام سورية بما لا علاقة لها به (...) الجديد هذه المرة هو حجم الكذبة واسلوب تعميمها!!".

وتابعت "الا اننا نعلم جيدا ان الولايات المتحدة واسرائيل تحتاجان الآن الى ملف ما (...) فاسرائيل وبعد عدوانها وخرقها للاجواء السورية التزمت الصمت فيما بدأت التسريبات المسمومة تأتي من واشنطن".

واضافت ان "حجم الاتهام الكاذب ربما يكون مقدمة لاعتداءات اخرى على سوريا".

وذكرت الثورة بان "احتلال العراق (من قبل الاميركيين) كان بناء على هذا النوع من الاكاذيب".

وابقت اسرائيل على التعتيم الاعلامي حول العملية العسكرية التي نفذتها في الاراضي السورية الاسبوع الماضي.

الا ان معلومات صحافية ذكرت ان الطيران الاسرائيلي شن غارة على قاعدة صواريخ سورية ايرانية في سوريا فيما ذكرت معلومات اخرى انها استهدفت قافلة اسلحة موجهة الى حزب الله.

وقالت سوريا ان دفاعاتها الجوية تصدت للطيران الاسرائيلي الذي انتهك مجالها الجوي في السادس من ايلول/سبتمبر. وقد رفعت شكوى الى مجلس الامن بعد "الانتهاك الفاضح" لمجالها الجوي مؤكدة ان الطائرات القت "ذخائر".