Home News Economy

تفجير جديد لأنبوب تصدير النفط بمأرب

فجر مسلحون قبليون اليوم الإثنين خطاً رئيسياً لنقل النفط الخام من محافظة مأرب، شرق اليمن، الى ميناء رأس عيسى على البحر الأحمر، غرب البلاد.

الوحدوي نت

وقال مصدر أمني إن "مسلحين قبليين فجروا أنبوب النفط عند الكيلومتر 29 في منطقة العرقين بمديرية الوادي في محافظة مأرب (شرق) ما أدى إلى توقف ضخ النفط من الأنبوب بالكامل".

ولم يحدد المصدر الأمني هوية المسلحين، كما لم يصدر أي تعقيب رسمي على الحادث.

وتعرض هذا الخط للتفجير مرارا خلال الفترة القليلة الماضية، ما ادى الى توقف ضخ النفط، لكن من دون سقوط ضحايا.

وتتعرّض أنابيب النفط في اليمن للتخريب في محافظات شبوة (جنوبي شرق)، ومأرب (شرق)، وحضرموت (جنوب)، من قبل مسلحين يطالبون السلطات بمطالب مختلفة، بينها الإفراج عن محتجزين لديها ومبالغ مالية.

ويتكبّد الاقتصاد اليمني خسائر كبيرة جراء عمليات التفجير المتكررة لأنابيب النفط. وأعلنت الحكومة أن إجمالي الخسائر الناتجة عن تفجير أنابيب النفط خلال العام الماضي بلغت أكثر من 225 بليون ريال يمني اي نحو بليون و47 مليون دولار.

ويعتمد اليمن على صادرات النفط الخام، لدعم احتياطيات النقد الأجنبي، وتمويل ما يصل إلى 70 في المائة من الإنفاق الحكومي.