الرئيسية الأخبار محلي عدن .. تدشين صرف التعويضات لمتضرري أحداث كريتر

عدن .. تدشين صرف التعويضات لمتضرري أحداث كريتر

  • المصدر:-
  • منذ شهرين - الخميس 04 نوفمبر 2021

دشن محافظ العاصمة عدن أحمد حامد لملس، الخميس، صرف التعويضات لمتضرري الأحداث الأخيرة في كريتر.

جاء ذلك خلال لقائه عدداً من المتضررين بمبنى السلطة المحلية، بحضور اللجنة الخاصة بالتعويضات.

وعبّر محافظ عدن، خلال اللقاء، عن أسفه للأحداث الأخيرة التي شهدتها مدينة كريتر العريقة، التي عرفت منذ القدم ببساطة ساكنيها وتعايشهم ضمن نسيج اجتماعي مترابط، ولكن البعض حاول أن يعكس صورة مغايرة عن تلك السمات التي اتصف بها سكان هذه المدينة.

وأكد أن السلطة المحلية ستعمل جاهدة لإعادة كريتر إلى حلتها التاريخية الجميلة، وستهتم بترميم شوارعها التاريخية بمساعدة جميع أبناء العاصمة عدن.

وتابع المحافظ لملس حديثه قائلاً: "عدن مدينة سلام وتعايش، وأمنها واستقرارها، مسؤولية الجميع، ولن يكون في عدن غير القوات الأمنية المعنية بحفظ الأمن، وأما غير ذلك من المظاهر المسلحة، ومن الأطقم والعربات التي تأتي من خارج عدن، والتي ليس لها علاقة بعدن، فصوتنا مع صوت المواطن لرفض كل ما يخل بالأمن والاستقرار". 

وخاطب الحاضرين بالقول: "مهما كانت التعويضات، فلا يمكنها أن تعوّض خسارة الأرواح التي فُقدت، ومع ذلك حرصت السلطة المحلية على جبر الضرر والتوجيه بالحد الأعلى"، مبينا أن عملية الرصد والتقييم كانت تكاملية بين اللجنة المعنية، ومكتب الأشغال العامة والطرق، والإدارة العامة للمرور. 

وكانت اللجنة المكلفة قد أعدت تقريرا بالأضرار، رصدت فيه تضرر خمسة مساكن، و41 سيارة منها 12 تعرضت للاحتراق بشكل كامل، و29 سيارة تضررت جزئيا.

 من جانبهم أكد المتضررون، بأن الأمان والاستقرار هو أكبر تعويض، وأنه الأولوية بالنسبة لهم، مشيدين بهذه الخطوة، معربين في ذات الوقت عن شكرهم وتقديرهم للمحافظ لملس وللجنة التي كُلفت برصد الأضرار الناتجة عن أحداث كرتير.