«قمة أوساكا»: النصر السعودي يطمئن جماهيره بالتعادل مع سان جيرمان

  • الوحدوي نت - وكالات:
  • منذ 10 أشهر - Tuesday 25 July 2023
«قمة أوساكا»: النصر السعودي يطمئن جماهيره بالتعادل مع سان جيرمان


طمأن فريق النصر السعودي أنصاره ومحبيه بعدما ظهر بصورة مثالية أمام باريس سان جيرمان الفرنسي الثلاثاء في جولته الآسيوية التي تعد آخر محطات استعداداته للموسم الكروي الجديد الذي سينطلق نهاية الأسبوع الحالي ببطولة كأس الملك سلمان للأندية العربية.

وتعادل النصر سلبياً دون أهداف في مواجهته أمام العملاق الباريسي التي جمعت بينهما على ملعب يانمار ستاديوم في مدينة أوساكا اليابانية، ضمن جولة آسيوية يُشارك فيها الأصفر العاصمي بجوار باريس وإنتر ميلان الإيطالي الذي سيلتقيه الخميس.

وقدم النصر مستويات مثالية في المواجهة التي شهدت تألقاً لافتاً لنواف العقيدي حارس مرمى الفريق الذي يبدو أنه يؤكد استحقاقه للوجود كلاعب أساسي في قائمة الفريق بعد استمرار الإصابة التي تعرض لها الكولومبي دافيد أوسبينا، في الوقت الذي كان رونالدو قريباً من هز شباك الفريق الباريسي خلال الشوط الأول.

وغابت الأهداف عن اللقاء الذي شهد حضوراً جماهيرياً يابانياً لمشاهدة نجوم الفريقين، رغم استمرار نيمار على مقاعد البدلاء وغياب النجم الفرنسي كيليان مبابي الذي تم استبعاده عن مرافقة الفريق في الجولة الآسيوية بقرار إداري.

وكان النصر بدأ المواجهة بقائمة مكونة من اللاعبين الأساسيين بحضور نواف العقيدي في حراسة المرمى ومن أمامه رباعي الدفاع سلطان الغنام وعلي لاجامي وعبد الله مادو والإيفواري كونان، وفي وسط الميدان وجود مارسيلو بروزوفيتش وسيكو فوفانا وأيمن يحيى وعبد الرحمن غريب وتاليسكا وفي المقدمة النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو.

وأجرى البرتغالي لويس كاسترو مدرب فريق النصر تبديلا أول في منتصف الشوط الأول، إذ أشرك عبد المجيد الصليهم بديلاً للاعب أيمن يحيى، قبل أن يجرى في مطلع الشوط الثاني أربعة تغييرات بإشراك عبد الله الخيبري وخالد الغنام وعبد الإله العمري وأليكس تيليس.

وشهدت مواجهة باريس سان جيرمان الفرنسي ظهوراً أول لقميص النصر الذي استغل الفريق العاصمي جولته الآسيوية لتدشينه كباكورة تعاملاته مع الشركة العالمية «نايك» التي تعاقد معها هذا الصيف، كما شهدت المواجهة مشاركة المنضم حديثاً للفريق البرازيلي تيليس الذي وقع معه النصر بعد حضوره إلى اليابان.

واستمرت تبديلات مدرب فريق النصر في الشوط الثاني، إذ أشرك نواف بوشل ومحمد آل فتيل ومختار علي وعلي الحسن وعبد الفتاح آدم، في الوقت الذي ودع فيه رونالدو المواجهة مع الدقيقة 66.

وبدأ الحال مشابهاً لفريق باريس سان جيرمان الفرنسي الذي أجرى مدربه لويس إنريكي جملة من التبديلات في شوط المواجهة الثاني، ولكنه ظل محتفظاً بالنجم البرازيلي نيمار العائد من الإصابة الأخيرة ولم يشارك في المواجهة.